تقارير النفطمفاهيم الطاقةموسوعة الطاقةنفط

المقاطعة النفطية عام 1956

أنس الحجي

فرضت السعودية مقاطعة نفطية على بريطانيا وفرنسا إثر العدوان الثلاثي على مصر في صيف عام 1956، والذي جاء ردّة فعل على تأميم الحكومة المصرية لممتلكات بريطانيا وفرنسا في قناة السويس.

وجاء هذا الدعم السعودي إثر توقيع معاهدة أمنية مع مصر، في العام السابق للتأميم.

ماذا حدث خلال المقاطعة النفطية؟

يتفق الخبراء على أن ما قامت به السعودية يشكّل دعمًا معنويًا للشعب المصري، لكن تأثيره لدى القوى الاستعمارية في ذلك الوقت -فرنسا وبريطانيا- كان ضعيفًا للغاية، لأسباب عدّة، أهمّها: وجود طاقة إنتاجية فائضة -خاصة في الولايات المتحدة- تزيد عن نقص الإمدادات الذي نتج عن إغلاق قناة السويس، وتفجير خط أنابيب النفط العراقي المارّ في سوريا.

ونتج عن إغلاق قناة السويس وتفجير خط الأنابيب، ارتفاع أسعار النفط بمقدار ربع دولار فقط للبرميل، بسبب قيام الولايات المتحدة بزيادة إنتاجها وتعويض فرنسا وبريطانيا عن نقص الإمدادات، ونتيجة قيام شركات النفط بإعادة توجيه حاملات النفط كي تفي بمتطلبات عملائها، مع التقيد بشروط السعودية في الوقت نفسه.

لقراءة الحلقات السابقة من مفاهيم الطاقة..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى