مفاهيم الطاقةتقارير النفطنفط

ما هي المنتجات والمشتقات النفطية؟

تختلف كمية المشتقات حسب نوعية النفط

أنس الحجي

المشتقات النفطية.. تُستخدَم هذه العبارة لِتُمَيِّز النفط الخام -وهو النفط بحالته الطبيعية عند استخراجه- عن المشتقات التي تُستخرَج منه بعد تكريره، لذلك فإن العبارة ترمز إلى منتجات مرحلة ما بعد التكرير.

وعمليات التكرير تتضمن التسخين والتقطير وفصل الغازات، بالإضافة إلى عمليات أخرى، ونظرًا لوجود عشرات الأنواع من النفط الخام، فإن نوعية المشتقات وكمياتها تختلف من نفط لآخر.

ونظرًا لاختلاف كثافة المشتقات وزيادة بعض المواد الكيماوية، فإن برميل النفط غالبًا ما يُنتِجُ مشتقات تفوق حجمه بحدود 10 لترات تقريبًا.

ويمكن استخراج ما يلي من برميل النفط المتوسط النوعية في المصافي الأميركية، علما بأن نسب المنتجات الواردة تتغير حسب نوعية المصفاة وقدرتها على تعديل النسب باختلاف المواسم وأنماط الطلب وهامش الربح من كل منتج:

  • %51.4 بنزين (غازولين).
  • %15.3 ديزل (مازوت) ووقود التدفئة.
  • %12.6 وقود طائرات وكيروسين.
  • %3.3 وقود للسفن و المصانع ومحطات الكهرباء.
  • %8.2 غازات مختلفة جافة وسائلة.
  • %5.0 فحم بترولي (كوك).
  • %1.9 أسفلت ومواد مشابهة لرصف الطرق.
  • %0.9 زيوت تشحيم.
  • %1.4 منتجات أخرى.

النفط الصخري الذي تنتجه الولايات المتحدة خفيف وحلو، لهذا فإنه أغلب ماينتج منه اقتصاديا هو المواد الخفيفة مثل السوائل الغازية والنافثا والبنزين، وهذا على عكس النفوط الثقيلة التي تنتج كميات أكبر من زيت الوقود والفحم البترولي والأسفلت.

لقراءة الحلقات السابقة من مفاهيم الطاقة..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى