التقاريرالنشرة الاسبوعيةتقارير الغازرئيسيةعاجلغاز

الغاز الطبيعي سلاح نيجيريا في تحول الطاقة وخفض الانبعاثات (تقرير)

نوار صبح

تعتمد نيجيريا على ما تمتلكه من احتياطيات الغاز الطبيعي في إستراتيجيتها لتحول الطاقة وخفض انبعاثات الكربون، والوفاء بالتزاماتها المناخية.

وأكد وزير النفط النيجيري، تيمبري سيلفا، أن بلاده تعتمد على الغاز بصفته وقودًا انتقاليًا لتحوُّل الطاقة في نيجيريا، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

جاء ذلك خلال حديث الوزير تيمبري سيلفا، في المؤتمر والمعرض الدولي السنوي الـ45 لنيجيريا (إن إيه آي سي إي)، الذي تنظمه جمعية مهندسي البترول، والمجلس النيجيري في مدينة لاغوس.

وقال الوزير إن قطاع الطاقة العالمي يشهد تحولًا بسبب استمرار المطالبات بالتحول إلى مصادر طاقة نظيفة للحد من انبعاثات الكربون، حسبما نشرت صحيفة "إي إس آي أفريكا" (esi-africa) في 4 أغسطس/آب الجاري.

تحول الطاقة في نيجيريا

أكد تيمبري سيلفا أنه أُقِرَّ دور الموارد الهيدروكربونية، وخاصة الغاز الطبيعي، باعتباره وقودًا انتقاليًا في مسار تحول الطاقة في نيجيريا، وفقًا للأخبار المحلية التي أوردتها صحيفة فانغارد النيجيرية (TheVanguard).

الغاز الطبيعي في نيجيريا
وزير النفط النيجيري، تيمبري سيلفا

وأضاف أن نيجيريا تمتلك أكبر موارد الغاز في أفريقيا، التي تقدَّر بأكثر من 200 تريليون قدم مكعبة من احتياطيات الغاز المؤكدة.

ويرى المحللون أنه عند التطبيق الكامل لقانون صناعة النفط لعام 2021 في قطاعات واسعة من صناعة النفط والغاز؛ فإن نيجيريا ستصبح مؤهلة للاستفادة من صناعة النفط والغاز، التي خضعت للإصلاحات، من أجل تلبية الطلب المحلي على الغاز الطبيعي وزيادة إيرادات التصدير.

تداعيات سحب الاستثمارات

قال وزير النفط النيجيري، تيمبري سيلفا، إن حملة تقليص تمويل التنقيب عن الوقود الأحفوري أدت إلى أن شركات النفط الدولية في نيجيريا سحبت الاستثمارات منها، حسب تقرير اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

ودعا إلى الاستثمار المحلي في قطاع النفط بالبلاد، مؤكدًا أن الفرصة سانحة للتنقيب عن النفط والغاز في البلاد؛ لأن المنتجين النيجيريين المستقلين طوروا قدراتهم على سد الفجوة.

وأوضح أنه بينما تشير التوقعات الحالية إلى أن التكلفة العالمية للطاقة المتجددة آخذة في الانخفاض بسرعة؛ فإن موثوقية واستدامة إمدادات الطاقة المتجددة هذه قد تعرضت لتحديات بسبب أزمة الطاقة الأخيرة في أوروبا والأميركيتين، التي جددت الاهتمام بإمدادات الوقود الأحفوري.

وأضاف أنه لوحظ مؤخرًا تشغيل محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالفحم في العديد من البلدان الأوروبية، وسط تجدد الاهتمام بإمدادات الغاز الطبيعي من أفريقيا.

دور الغاز الطبيعي في تحول الطاقة

بالنسبة لأفريقيا، أشار وزير النفط النيجيري، تيمبري سيلفا، إلى أنه ينبغي اعتماد إستراتيجيات تكيفية لتحول الطاقة في أنحاء القارة، وفق المعلومات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة.

وأوضح أن ذلك يعني أن الخصائص الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والتنموية المختلفة للدول في أفريقيا يجب أن تؤخذ في الاعتبار في خطط تحول الطاقة في القارة، حسبما نشرت صحيفة "ذيس داي" النيجيرية (This Day) في 2 أغسطس/آب الجاري.

الغاز الطبيعي
عامل في أحد مشروعات الغاز النيجيرية - أرشيفية

وأشار إلى أن أفريقيا لا تزال تعاني فقر الطاقة المزمن في هذا العصر الحديث؛ إذ إن هناك نحو 600 مليون شخص لا يحصلون على الكهرباء، ونحو 900 مليون لا يمكنهم الوصول إلى وقود الطهي النظيف، واصفًا هذا الوضع المتدهور بأنه غير مبرر.

وأكد أهمية استثمار جميع مصادر الطاقة المتاحة لإنهاء المستوى المرتفع لفقر الطاقة في أفريقيا وتحقيق هدف التنمية المستدامة للأمم المتحدة المتمثل في توفير الوصول إلى طاقة حديثة وموثوقة ومستدامة وبأسعار معقولة للجميع.

فقر الطاقة

دعا الوزير تيمبري سيلفا إلى أن ينصبّ اهتمام أفريقيا تجاه تغير المناخ في تحسين استخدام موارد الغاز الطبيعي الوفيرة في القارة باعتبارها خيار وقود انتقالي.

وأكد أهمية معالجة فقر الطاقة في أفريقيا من خلال التطوير المسؤول واستخدام الموارد الطبيعية الوفيرة في أفريقيا -الوقود الأحفوري- إذ ستُمَوَّل الطاقة المتجددة في سياق تحول تدريجي للطاقة.

تجدر الإشارة إلى أن نيجيريا، بصفتها الدولة الرائدة في صناعة النفط والغاز في أفريقيا، تلتزم بمتابعة تحول الطاقة لتعزيز النمو الاقتصادي، وتستثمر تدريجيًا في الطاقات المتجددة، خصوصًا الطاقة الشمسية، لتقليل انبعاثات الكربون.

وتواصل نيجيريا استغلال الموارد الهيدروكربونية -خاصةَ الغاز الطبيعي- المعترف به وقودًا انتقاليًا للطاقة في نيجيريا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق