أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

ضخ الغاز الطبيعي في إيران يشهد طفرة كبيرة

بإضافة 110 ملايين متر مكعب يوميًا

هبة مصطفى

سيشهد ضخّ الغاز الطبيعي في طهران قفزة خلال المدة المقبلة، إذ تعتزم شركة نقل الغاز في إيران (إن آي جي تي سي) توسعة عملياتها لتشمل ضخّ 110 ملايين متر مكعب إضافية في وقت قريب، عبر شبكات خطوط الأنابيب.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة، مهيد جامشيدي دانا، توسّع إيران في قدرة ضخّ الغاز بكميات إضافية، عبر تشغيل 4 وحدات جديدة من الضواغط التوربينية قرب مدينة أرسنجان، جنوب غرب مقاطعة فارس.

الغاز الطبيعي في إيران

أوضح دانا أن اختبارات السلامة المطولة لـ3 وحدات قد نجحت، بينما تعتزم الشركة إخضاع وحدة ضاغط توربيني رابعة، مشيرًا إلى أن إضافة الوحدات الـ4 الجديدة من شأنها زيادة معدل نقل الغاز بمقدار 110 ملايين متر مكعب إضافي يوميًا.

وتُعدّ وحدات ضواغط التوربينات الـ4 في أرسنجان ضمن خامس منطقة مخصصة لعبور الغاز الإيراني، إذ يُنقل ما يقرب من 70% من إنتاج الغاز الطبيعي.

تأتي تلك الخطوة في محاولة إيرانية للسيطرة على نقص إمدادات الغاز الطبيعي لمحطات الكهرباء والمنازل خلال فصل الشتاء، عقب عام من الاستهلاك القياسي، نظرًا لانقطاعات الكهرباء المتكررة بشكل منتشر في أنحاء الدولة والمدن الكبرى.

أضخم الاحتياطيات

كشفت البيانات الصادرة عن وزارة النفط الإيرانية، تجاوز إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي مليار متر مكعب يوميًا، بينما تُشير بيانات لشركة تابعة إلى شركة نقل الغاز الإيرانية تسجيل إمدادات الغاز المُورّدة عبر خطوط الأنابيب الإيرانية ارتفاعًا طفيفًا عن 800 مليون متر مكعب يوميًا.

وترجع زيادة الإنتاج إلى أعمال التطوير المستمرة في حقل غاز الشمال (جنوب بارس)، الذي يضم أكبر احتياطي غاز في العالم، مقسمًا بين إيران وقطر.

انفجار أنبوب نفط - إيران
انفجار بإحدى المنشآت النفطية في إيران - أرشيفية

تطوير.. وحوادث

نهاية الشهر الماضي، أعلن الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للنفط في إيران "نيوك"، محسن خوجاشمهر، خطة طهران لتطوير صناعة النفط والغاز خلال السنوات الـ10 المقبلة.

ورحّب مهر بالاستثمار الأجنبي، مؤكدًا في الوقت ذاته أن إيران لن تنتظره، كاشفًا عزم بلاده رفع معدلات الإنتاج اليومي من الغاز إلى 1.5 مليار متر مكعب.

وتواجه إيران حوادث متكررة في خطوط النفط والغاز بصورة انفجارات أو تسرّب نفطي، نظرًا لتهالك البنية التحتية بفعل العقوبات الأميركية، وفق تفسير السلطات الإيرانية.

وقبل أيام قليلة، صدمت حفارة ميكانيكية أحد خطوط الغاز في مصفاة باريسان، ما أدى لانفجار أحد خطوط أنابيب مكثفات الغاز.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق