رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

أسعار الذهب ترتفع فوق 1800 دولار مع انخفاض العملة الأميركية - (تحديث)

ارتفعت أسعار الذهب بنحو 14 دولارًا، في نهاية تعاملات اليوم الإثنين، لتتجاوز مستوى 1800 دولار للأوقية، مع تراجع العملة الأميركية وعوائد سندات الخزانة.

وكانت أسعار المعدن الأصفر قد تراجعت في التعاملات المبكرة، بعد أن عزز تقرير الوظائف الأميركية، الأسبوع الماضي، احتمالات رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بشكل كبير.

أسعار الذهب اليوم

في نهاية الجلسة، زاد سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنسبة 0.8%، ما يعادل 14 دولارًا، ليسجل مستوى 1805.20 دولارًا للأوقية.

وكانت أسعار الذهب قد أنهت تعاملاتها، يوم الجمعة، على تراجع بنحو 16 دولارًا تقريبًا، مع ارتفاع عوائد السندات الأميركية.

بحلول الساعة 05:45 مساءً بتوقيت غرينتش (08:45 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، ارتفع سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 0.7%، مسجلًا 1788.46 دولارًا للأوقية.

في المقابل، ارتفع سعر العقود الآجلة للفضة -تسليم سبتمبر/أيلول- بنسبة 3.9%، عند 20.61 دولارًا للأوقية، وفق البيانات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

وفي الوقت نفسه، ارتفع سعر البلاتين الفوري بنحو 0.7%، ليسجّل 941.32 دولارًا للأوقية، وارتفع سعر البلاديوم الفوري بنسبة 5.3% عند 2241.75 دولارًا للأوقية.

وفي هذه الأثناء، انخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسة، بنحو 0.3%، ليصل إلى 106.230 نقطة.

الدولار والسندات الأميركية

تراجع الدولار الأميركي خلال التعاملات، ما دعم الطلب على الذهب، إذ يجعل انخفاض الورقة الخضراء، الذهبَ أقل تكلفة لحاملي العملات الأخرى، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

كما استفادت أسعار الذهب من تراجع عوائد سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات، بعدما كانت تحول بالقرب من أعلى مستوى لها في أكثر من أسبوعين.

أسعار الذهب
مشغولات ذهبية - أرشيفية

الوظائف الأميركية

قال الشريك الإداري في إس بي آي أسيت مانغمينت، ستيفن إينيس: "بدأ الذهب تعاملات الأسبوع بداية هادئة؛ لأن السوق لا تزال تحاول هضم الآثار المترتبة على تقرير الوظائف الوفير في الولايات المتحدة وإلى إلى أي مدى سيؤثر في قرار الاحتياطي الفيدرالي".

تسارع نمو الوظائف في الولايات المتحدة بشكل غير متوقع في يوليو/تموز؛ ما رفع مستوى التوظيف فوق مستويات ما قبل الوباء وصب الماء البارد على مخاوف من دخول الاقتصاد في حالة ركود.

وأضاف إينيس: "أعتقد أن زيادة رواتب الوظائف غير الزراعية ترفع احتمالات رفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر/أيلول، وهو ما ستكون له آثار سلبية في أسعار الذهب".

أسعار الفائدة

قال محافظ الاحتياطي الفيدرالي، ميشيل بومان، السبت الماضي، إنه يتعين على المصرف المركزي الأميركي النظر في رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في الاجتماعات المقبلة من أجل إعادة التضخم إلى هدف الاحتياطي الفيدرالي.

ويرى التجار حاليًا احتمال 73.5% أن يواصل الاحتياطي الفيدرالي الأميركي وتيرة رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس لقراره التالي بشأن السياسة في 21 سبتمبر/أيلول المقبل لتهدئة التضخم المرتفع.

وعلى الرغم من أن الذهب يُنظر إليه على أنه وسيلة تحوط ضد التضخم؛ فإن ارتفاع أسعار الفائدة الأميركية يضعف جاذبية السبائك.

التوترات السياسية

استمرت السفن الحربية الصينية والتايوانية في لعبة "القط والفأر" في أعالي البحار، أمس الأحد، قبل الانتهاء المقرر لـ4 أيام من التدريبات العسكرية الصينية غير المسبوقة التي بدأت ردًا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، إلى تايوان.

على الجانب المادي، ارتفعت أقساط الذهب في الصين، الأسبوع الماضي، بسبب الطلب على الملاذ الآمن، مدفوعًا بالتوترات المتزايدة مع الولايات المتحدة بشأن تايوان، بينما أدى ارتفاع الأسعار المحلية إلى تهدئة نشاط الشراء في الهند.

من جانبه، قال إس بي دبي آر غولد ترست، أكبر صندوق متداول مدعوم بالذهب في العالم، إن حيازاته تراجعت 0.12% إلى 999.16 طنًا يوم الجمعة.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق