رئيسيةأخبار الغازأخبار النفطغازنفط

مبادلة الإماراتية تبحث زيادة استثماراتها في الغاز المصري

الطاقة

تواصل مصر تعزيز شراكاتها وفرص الاستثمار مع الشركات الخليجية، مثل مبادلة الإماراتية وشركاء آخرين، بهدف زيادة حجم التعاون وفرص الاستثمارات.

وفي ضوء هذا التوجه، استقبل وزير البترول والثروة المعدنية المصري، المهندس طارق الملا، الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للبترول الإماراتية، اليوم الأحد 19 يونيو/حزيران، إذ بحث الطرفان فرص زيادة استثمارات الشركة في مصر، وفق بيان وزارة البترول.

وقال الملا، إن العلاقات بين مصر والإمارات مميزة في المجالات كافة، خاصة الطاقة والنفط والغاز، التي تتعاون فيها مصر والإمارات اقتصاديًا، لافتًا إلى استعداد قطاع البترول المصري لتعميق التعاون مع شركة مبادلة الإماراتية.

التعاون مع مبادلة الإماراتية

مبادلة الإماراتية
شركة مبادلة الإماراتية - الصورة من موقع الشركة الرسمي

أوضح وزير البترول المصري أن شركة مبادلة تتطلع إلى ضخّ استثمارات جديدة في عدد من المجالات، بجانب تنويع استثماراتها في قطاع البترول، خاصة في مجال الغاز الطبيعي، الذي يحظى بأهمية خاصة بصفته وقودًا انتقاليًا يدعم التوجه نحو الوقود الأنظف وخفض الانبعاثات.

وقال، إنه اتفق مع الرئيس التنفيذي للشركة على تشكيل فريق عمل مشترك، وعقد ورشة عمل بين الجانبين خلال شهر يوليو/تموز المقبل، بهدف طرح كل الفرص والمجالات المتاحة للاستثمار على المدى القريب والمتوسط والطويل، ووضع خارطة طريق للاستثمارات المشتركة.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة، إن مصر دولة واعدة تملك فرصًا استثمارية في قطاعات الطاقة والنفط والغاز، مؤكدًا حرص الإمارات على دعم الاستثمار في مصر بهذا القطاع، إذ تتطلع شركته لضخّ مزيد من الاستثمارات في مصر، والمشاركة في المشروعات والفرص الاستثمارية الجديدة.

وأضاف أن شركة مبادلة الإماراتية مهتمة بزيادة استثماراتها في قطاع الغاز الطبيعي خصوصًا، كما إن إستراتيجيتها للاستثمار تركّز على دراسة الفرص المتاحة للتعاون والاستثمار في مختلف الأنشطة النفطية واستغلال الهيدروجين والطاقات الجديدة والتحول الطاقي وإزالة الكربون.

مجالات الاستثمار في مصر

تناول اللقاء بين وزير البترول المصري والرئيس التنفيذي لشركة مبادلة الإماراتية، الفرصَ المتاحة بمجالات التنقيب عن الغاز الطبيعي وإنتاجه في المناطق الواعدة، شرق المتوسط ودلتا النيل البحرية.

وتتطلب جهود التنقيب واستكشاف الغاز الطبيعي في هذه المناطق استثمارات ضخمة وتكنولوجيات متطورة، وفق ما أكد الجانبان.

واستعرض وزير البترول المصري مع الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة الإماراتية -أيضًا- فرص التعاون والاستثمار في الحقول القديمة بعدد من المناطق، في خليج السويس والصحراء الغربية، وهو أحد المجالات التي يمكن الاستثمار فيها على المدى القريب.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق