رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءأخبار الهيدروجينطاقة متجددةكهرباءهيدروجين

أوروبا تتطلع لمشروعات الربط الكهربائي مع مصر في دعم أمن الطاقة

أعربت مفوضية الطاقة الأوروبية، كادري سيمسون، عن اهتمام الاتحاد بإتمام مشروع الربط الكهربائي بين مصر واليونان، ضمن خطوات تأمين الطلب المستقبلي على الطاقة.

وقالت إن المفوضية تتطلع للتوسع في التعاون مع قطاع الكهرباء المصري وتبادل الخبرات في مختلف المجالات لزيادة حجم الاستثمار على أرض مصر التي تعد بوابة للدخول إلى القارة الأفريقية، ودعم مساعي مصر لتصبح مركزًا إقليميًا لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والأفريقية.

جاء ذلك خلال استقبال وزير الكهرباء المصري، محمد شاكر، لمفوضية الطاقة الأوروبية، اليوم الخميس، 16 يونيو/حزيران 2022؛ لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصري والمفوضية الأوروبية.

يأتي اللقاء في إطار جهود قطاع الكهرباء لتنفيذ مشروعاته وتطوير القطاعات المختلفة من نقل وإنتاج وتوزيع طبقًا لأحدث التكنولوجيات.

واستعرض شاكر الإنجازات التي نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة في تحقيقها، مؤكدًا الاهتمام الذي يوليه القطاع لنشر استخدامات الطاقات المتجددة.

الربط الكهربائي
جانب من الاجتماع - الصورة من وزارة الكهرباء المصرية

الربط الكهربائي

أكد شاكر أن قطاع الكهرباء يعمل حاليًا على تحسين وتطوير شبكتي النقل والتوزيع، بالإضافة إلى الشبكات الذكية لتعزيز الشبكة الكهربائية القومية وتقويتها من أجل استيعاب القدرات الجديدة المضافة من الطاقة المتجددة، والحد من الفقد الكهربائي في الشبكة، وتعزيز الربط الكهربائي مع الدول المجاورة.

وأكد اهتمام وزارة الكهرباء بالربط الكهربائي مع دول الجوار، مشيرًا إلى الربط القائم مع كل من الأردن وليبيا والسودان، ووُقِّعَت عقود ترسية مشروع الربط الكهربائي بين السعودية ومصر لزيادة اعتمادية التغذية الكهربائية بين البلدين، بالإضافة إلى حجم المردود الاقتصادي والتنموي لتبادل كمية تصل إلى 3000 ميغاواط من الكهرباء.

وقال إنه وُقِّعَت مذكرات تفاهم لتنفيذ مشروعات الربط الكهربائي مع قبرص واليونان، لتصبح مصر مركزًا إقليميًا لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والأفريقية.

الربط الكهربائي
جانب من الاجتماع - الصورة من وزارة الكهرباء المصرية

تحديات قطاع الكهرباء

أشار وزير الكهرباء المصري إلى التحدياتِ التي واجهتها مصر في توفير الطاقة للسوق المحلية خلال مرحلة سابقة، والجهود التي يبذلها القطاع لتأمين واستدامة الإمداد بالطاقة الكهربائية للوفاء بمتطلبات التنمية.

وأكد أن الدولة المصرية وضعت قضية الطاقة الكهربائية على رأس أولوياتها باعتبارها الركيزة الأساسية للتنمية في شتى مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية واعتبار تأمين الإمداد بالكهرباء مسألة أمن قومي.

الربط الكهربائي
جانب من الاجتماع - الصورة من وزارة الكهرباء المصرية

الطاقة المتجددة

شدد شاكر، خلال لقائه مفوضية الطاقة الأوروبية والوفد المرافق لها، على الاهتمام الذي يوليه القطاع للطاقات المتجددة من خلال خطة طموحة لزيادة مشاركة الطاقة المتجددة لتصل إلى نحو 10 آلاف ميغاواط في عام 2023.

وأشار إلى الجهود التي يبذلها قطاع الكهرباء ليعمل على تحسين وتطوير جميع الخدمات بقطاع الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع.

وأوضح أن هناك تعاونًا مع شركات عالمية للبدء في المناقشات والدراسات لتنفيذ مشروعات تجريبية لإنتاج الهيدروجين الأخضر في مصر باعتبارها خطوة أولى نحو التوسع في المجال وصولًا إلى إمكانية التصدير.

وأكد أن الهيدروجين الأخضر يحظى أيضًا باهتمام كبير باعتباره مصدرًا واعدًا للطاقة في المستقبل القريب؛ إذ تعمل حاليًا لجنة وزارية على المستوى الوطني لدراسة الهيدروجين باعتباره مصدرًا للطاقة في المستقبل القريب في مصر والبحث في جميع البدائل الممكنة لتوليد الهيدروجين واستخدامه مع الأخذ في الاعتبار التجارب الدولية.

الربط الكهربائي
جانب من الاجتماع - الصورة من وزارة الكهرباء المصرية

ممر الطاقة النظيفة

أكد شاكر الجهود التي تبذلها مصر لتكون ممرًا لعبور الطاقة النظيفة التي تتمتع بها القارة الأفريقية، وتحرص مصر على دعم جهود الدول الأفريقية للنفاذ للطاقة النظيفة من المصادر المتجددة.

وأشادت مفوضة الطاقة الأوروبية بالإنجازات التي نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصري في تحقيقها خلال مدة وجيزة، معربة عن رغبتها في زيادة حجم التعاون مع قطاع الكهرباء في مختلف مجالات الكهرباء وخاصة الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق