أخبار الغازرئيسيةغاز

شل تستحوذ على حصة بي بي في حقل غاز شيرووتر ببحر الشمال

ليرتفع إجمالي حصتها إلى 55.5%

آية إبراهيم

تسعى شركة رويال داتش شل لتطوير أعمالها في قطاع الطاقة بالعديد من المناطق حول العالم.

وقالت الشركة الأنجول هولندية، إنها وافقت على الاستحواذ على حصة شركة النفط البريطانية بي بي، البالغة 27.5% في حقل غاز شيرووتر ببحر الشمال، ما رفع حصتها في الحقل إلى 55.5%، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وترى الشركة أن أصولها من الغاز الطبيعي المسال تمثّل جزءًا من التحول إلى الطاقة النظيفة.

تفاصيل الصفقة

مارست شركة شل، التي تدير شيرووتر، حقها في الرفض الأول للحصة بعد أن وافقت بي بي الشهر الماضي على بيع حصتها إلى تيلويند إنرجي، وهي شركة نفط وغاز بريطانية خاصة، مدعومة من تاجر السلع الأساسية ميركوريا.

وقال متحدث باسم شل: "هذا جزء من إستراتيجية متعددة السنوات، في أعقاب عدد من مشروعات النمو السابقة، لتعزيز دور شيرووتر، بوصفه مركزًا مهمًا للغاز لإمدادات الكهرباء في بريطانيا".

وأضاف: "تعكس الخطوة إستراتيجية شل المتمثلة في تركيز أنشطتنا الأولية على عدد أقل من المناصب الحالية، لتحقيق عوائد مادية للمساهمين، وتوفير تمويل لمحفظتنا الجديدة منخفضة الكربون".

خلفيات عملية الاستحواذ

كانت شركة تيلويند أعلنت الشهر الماضي شراء حصة بي بي البالغة 27.5% في حقل شيرووتر النفطي في بحر الشمال البريطاني.

وبعد موافقة بي بي على بيع حصتها في حقل غاز شيرووتر، بالإضافة إلى حصتها في حقل أندروز الذي تديره بي بي لشركة بريميير أويل، سقطت الصفقة بعد استحواذ شركة كريسور على بريميير أويل، لتشكيل شركة هاربور للطاقة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى