أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

مصادر لـ"الطاقة": عقبات تهدد مشروع سولار 1000 للطاقة الشمسية في الجزائر

ياسر نصر - عبدالرحمن صلاح

يواجه مشروع سولار 1000 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في الجزائر عدّة تحديات تعرقل تنفيذ المشروع الأضخم في خطة تحول الطاقة بالبلاد.

يأتي ذلك بعد أن مددت الشركة الجزائرية للطاقات المتجددة "شمس"، في منتصف يونيو/حزيران الماضي، للمرة الثانية، موعد تقديم العروض من الشركات الراغبة في المنافسة على تنفيذ المشروع، دون تحديد الموعد الجديد.

في هذا السياق، كشفت مصادر مطّلعة في تصريحات خاصة لمنصة الطاقة، أن مشروع سولار 100 لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في الجزائر، "حتى الآن متوقف".

وشددت المصادر على أن العائق الحالي يتمثل في عملية تمويل المشروع، إذ لم تردّ الوزارة الأولى (مجلس الوزراء) ووزارة المالية على مخاطبات وزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة.

يأتي سولار 1000 في إطار البرنامج الوطني للطاقات المتجددة، الذي يستهدف الوصول إلى 15 ألف ميغاواط من مصادر الطاقة الشمسية في الجزائر بحلول سنة 2035.

مشروع سولار 1000
ألواح طاقة شمسية - أرشيفية

تأجيل إطلاق المشروع

أشارت المصادر في تصريحاتها إلى منصة الطاقة، إلى أن هناك صعوبات في إطلاق المشروع خلال العام الجاري (2022)، في ظل أنه يفصل -فقط- 4 أشهر عن نهاية العام، فضلًا عن عدم توافر بنود في الميزانية لتمويل المشروع الذي سيجري بالتعاون مع القطاع الخاص.

وتوقعت المصادر انطلاق المشروع بداية 2023، موضحة أن شركة شمس، ووزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، تحاول الإسراع في تنفيذ المشروع، إذ خاطبت الوزارة الأولى ووزارة المالية أكثر من مرة، من أجل توفير التمويل اللازم لبدء مشروع سولار 1000.

يتمثل المشروع في تأسيس شركات مشروعات تتكفل بإنجاز مشروع محطات شمسية، بقدرة إجمالية تبلغ 1000 ميغاواط، موزّعة على عدد من ولايات الجزائر، بحصص تتراوح من 50 إلى 300 ميغاواط لكل مشروع.

وفتحت الجزائر الباب أمام الشركات الوطنية والأجنبية، في 23 ديسمبر/كانون الأول 2021، لسحب دفتر الشروط والمواصفات الخاصة بمشروع توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية.

مشروع سولار 1000

تفاصيل مشروع الطاقة الشمسية في الجزائر

كان وزير الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، بن عتو زيان، قد أعلن في تصريحات سابقة، قيام 110 مؤسسات بسحب كراسة الشروط الخاصة بـ"سولار 1000"، وأن هناك 44 مستثمرًا أبدوا رغبتهم في الدخول للاستثمار في الطاقة الشمسية في الجزائر من خلال سولار 1000.

ويخصّ المشروع 5 ولايات، في كل من بشار وورقلة والوادي وتقرت والإغواط، ومن شأنه أن يسهم في توفير أكثر من 5 آلاف وظيفة بشكل مباشر.

كان مدير شركة شمس للطاقة المتجددة، إسماعيل موقاري، قد أشار في تصريحات سابقة إلى أن إنتاج أول كمية من مشروع سولار 1000"، سيجري في غضون نهاية عام 2023.

وأوضح أن محطة كهرباء بني ونيف في ولاية بشار ستكون بطاقة 30 ميغاواط، ويمكن أن تنتج أول كمية من مشروع الطاقة الشمسية في الجزائر في غضون نهاية 2023، أو على أبعد تقدير بداية 2024.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق