سلايدر الرئيسيةأخبار الغازالنشرة الاسبوعيةعاجلغاز

وزير جزائري: أنبوب الغاز النيجيري أكثر أمانًا وجدوى من المغرب

الطاقة

أكد وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، أن أنبوب الغاز النيجيري، الذي تعتزم بلاده تنفيذه مع أبوجا، أكثر أمانًا وجدوى اقتصادية من المشروع الذي يخطط المغرب لتنفيذه.

وتتنافس الجزائر والمغرب على نقل الغاز النيجيري إلى أوروبا عبر أراضيهما، إذ يطرح كلا البلدين مشروعًا بديلًا عن الآخر، ففي الوقت الذي تراهن الجزائر فيه على بينتها التحتية، تستهدف الرباط نقل غاز غرب أفريقيا إلى أوروبا من خلال خط أنابيب غاز المغرب العربي وأوروبا.

قال عرقاب: "نعمل حاليًا على مشروع خط أنابيب الغاز العابر للصحراء بطول 4 آلاف كيلومتر من نيجيريا عبر النيجر إلى الجزائر، لنقل الغاز النيجيري إلى أوروبا"، بحسب التصريحات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

مشروع الغاز النيجيري إلى أوروبا عبر الجزائر

أضاف وزير الطاقة الجزائري: "أُنشئ بالفعل معظم البنية التحتية في الجزائر.. يمكن الانتهاء من أنبوب الغاز خلال 3 سنوات، ويمكننا نقل من 20 إلى 30 مليار متر مكعب من الغاز من نيجيريا"، حسبما ذكرت صحيفة دير شبيغل الألمانية.الغاز النيجيري - الجزائر والمغرب

تأتي تصريحات عرقاب بالتزامن مع احتضان العاصمة النيجيرية أبوجا، اجتماعًا يستمر على مدار يومين -اليوم وغدًا الثلاثاء- لبحث تطورات مشروع خط أنابيب الغاز العابر للصحراء.

الجدوى الاقتصادية

شدد وزير الطاقة الجزائري على أن المشروع الذي تعتزم بلاده تنفيذه بالتعاون مع النيجر ونيجيريا أكثر أمانًا وجدوى اقتصادية، من مشروع الغاز المغربي، الذي سيمر عبر 12 دولة لمسافة تزيد عن 6 آلاف كيلومتر، وسيعبر جزء منه المحيط الأطلسي، بحسب التصريحات التي اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

وقال عرقاب عن مشروع خط أنابيب المغرب ونيجيريا: "المشروع أكثر تعقيدًا، كما إن التمويل غير واضح، في المقايل، الجزائر، من ناحية أخرى، لديها الوسائل والرغبة في تمويل جزء كبير من خط أنابيب الغاز العابر للصحراء".

كانت فكرة أنبوب الغاز النيجيري باتجاه الجزائر، قد انطلقت قبل نحو 20 عامًا، وبالتحديد في عام 2002، مع توقيع شركة النفط والغاز الجزائرية "سوناطراك" مذكرة تفاهم مع شركة النفط الحكومية النيجيرية من أجل تنفيذ المشروع.

التنافس المغربي الجزائري

يمتد أنبوب الغاز العابر للصحراء من جنوب نيجيريا، مرورًا بدولة النيجر، وصولًا إلى الجزائر، بتكلفة تصل إلى 20 مليار دولار، لنقل 30 مليار متر مكعب من الغاز النيجيري سنويًا إلى أوروبا

في المقابل، يمتد خط الغاز النيجيري المغربي على طول 5660 كيلومترًا، وبدأت الرباط وأبوجا مباحثات حول المشروع في عام 2016، وتتجاوز تكلفته نحو 25 مليار دولار.

يمرّ المشروع بـ13 دولة أفريقية: (نيجيريا وبنين وتوغو وغانا وكوت ديفوار وليبيريا وسيراليون وغينيا وغينيا بيساو وغامبيا والسنغال وموريتانيا والمغرب)، ويستهدف نقل ما بين 30 و40 مليار متر مكعب من الغاز النيجيري سنويًا.

موضوعات متعلقة..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. خط انابيب الغاز " نيجيريا - النيجر - الجزائر" من اهم المشاريع الاستراتيجية التي تعزز القدرات السياسية و الاقتصادية لمستقبل الدولة الجزائرية .💪🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿🇩🇿

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق