أخبار الغازرئيسيةغاز

غازبروم توقع صفقة جديدة لتصدير الغاز الروسي إلى الصين

عبر طريق الشرق الأقصى

دينا قدري

تواصل الصين تعزيز إمداداتها من الغاز الروسي؛ إذ وقّعت شركة غازبروم الروسية وشركة النفط الوطنية الصينية (سي إن بي سي) اتفاقية فنية لتأمين الإمدادات عبر طريق الشرق الأقصى.

وقالت غازبروم -في بيان صحفي-: "تحدد الوثيقة المعايير الفنية الرئيسة للقسم العابر للحدود من خط أنابيب الغاز، بما في ذلك المعبر تحت نهر أوسوري الحدودي، فضلًا عن الخصائص الفيزيائية والكيميائية للغاز الذي سيُوَرَّد".

ووقع الاتفاقية نائب رئيس لجنة إدارة غازبروم فيتالي ماركيلوف، ونائب رئيس شركة النفط الوطنية الصينية هوانغ يونغ تشانغ، خلال حدث عبر تقنية الاتصال المرئي، في إطار منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي 2022.

كان رئيس غازبروم أليكسي ميللر، قد أعلن -أمس الخميس- أن الشركة الروسية زادت إمدادات الغاز إلى الصين بنسبة 67% في الأشهر الـ5 الأولى من العام الجاري، وفق المعلومات التي رصدتها منصة الطاقة المتخصصة.

شريك غازبروم في الصين

تُعد شركة النفط الوطنية الصينية هي الشريك الرئيس لشركة غازبروم في الصين.

ففي عام 2014، وقعت الشركتان اتفاقية بيع وشراء لمدة 30 عامًا لتزويد 38 مليار متر مكعب من الغاز سنويًا عبر الطريق الشرقي (خط أنابيب غاز سيبيريا).

وأُقيم حفل بدء أول خط أنابيب من الغاز الروسي إلى الصين في 2 ديسمبر/كانون الأول 2019.

غازبروم
جزء من خط أنابيب غاز باور أوف سيبيريا التابع لشركة غازبروم في أقصى شرق روسيا - الصورة من رويترز

وفي عام 2016، وقع رئيس مجلس إدارة شركة النفط الوطنية الصينية وانغ يلين، ورئيس شركة غازبروم أليكسي ميللر، مذكرة تفاهم بحضور الرئيس الصيني شي جين بينغ، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وفقًا لمذكرة التفاهم، ستوسع شركة النفط الوطنية الصينية وحليفتها الروسية تعاونهما، والمضي قدمًا في مشروعات تخزين الغاز تحت الأرض وتوليد الكهرباء بالغاز، وتعزيز شراكتهما الإستراتيجية، حسبما نقلت منصة "آسيا فايننشال" (Asia Financial).

زيادة إمدادات الغاز الروسي

في سياقٍ متصل، وقّعت غازبروم والشركة الصينية -في شهر فبراير/شباط الماضي- اتفاقية البيع والشراء طويلة الأجل للغاز الطبيعي الذي سيُزَوَّد عبر طريق الشرق الأقصى.

وهي الاتفاقية التي وصفتها غازبروم بأنها خطوة مهمة نحو زيادة تعزيز التعاون متبادل المنفعة بين روسيا والصين في قطاع الغاز.

وبمجرد وصول المشروع إلى طاقته الكاملة، ستزداد كمية إمدادات الغاز الروسي عبر خطوط الأنابيب إلى الصين بمقدار 10 مليارات متر مكعب؛ أي ما مجموعه 48 مليار متر مكعب سنويًا.

وقال أليكسي ميلر: "هذا هو بالفعل عقد ثانٍ يُوَقَّع لإمدادات الغاز الروسي إلى الصين، وهو مؤشر على الثقة المتبادلة القوية والشراكة بين بلدينا وشركاتنا"، وفقًا لما جاء في بيان صحفي اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

وأضاف: "لقد رأى شركاؤنا الصينيون من شركة النفط الوطنية الصينية بأنفسهم بالفعل أن شركة غازبروم هي مورد موثوق للغاز".

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق