التقاريرتقارير الطاقة المتجددةتقارير الكهرباءرئيسيةطاقة متجددةكهرباء

الطاقة المتجددة تلبي 70% من احتياجات الكهرباء في نيويورك بحلول 2030

نوار صبح

توسّع معيار الطاقة النظيفة (سي إي إس) في مدينة نيويورك الأميركية، إذ تأتي 70% من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة، مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بحلول عام 2030 بموجب قانون المناخ.

وأُعد معيار الطاقة النظيفة في نيويورك لمكافحة تغير المناخ وتقليل تلوث الهواء وضمان إمداد طاقة منخفضة الكربون متنوعة وموثوقة، حسبما نشر موقع هيئة أبحاث وتطوير الطاقة في ولاية نيويورك (nyserda).

وخطت ولاية نيويورك خطوات واسعة في الحد من اعتمادها على الوقود الأحفوري، إذ أعلنت عقودًا لمشروعات من شأنها نشر محطات الطاقة المتجددة، كالطاقة الشمسية والكهرومائية وطاقة الرياح من شمال ولاية نيويورك إلى مدينة نيويورك، حسب تقرير اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

تقليل الاعتماد على الوقود الأحفوري

في أبريل/نيسان الماضي أعلنت حاكمة ولاية نيويورك كاثي هوشول أن لجنة الخدم العامة بالولاية وافقت على عقود مشروع "كلين باث نيويورك" ومشروع "تشامبلين هدسون باور إكسبريس"، ومن المتوقع أن يقلل كلاهما من اعتماد المدينة على الوقود الأحفوري بأكثر من 50% في عام 2030.

الطاقة المتجددة - نيويورك
محطة توليد كهرباء تابعة لشركة كون إديسون في مدينة نيويورك

ويعزّز المشروعان إمكان تحقيق هدف توليد 70% من كهرباء الولاية من مصادر متجددة بحلول عام 2030، وفقًا لما نشرته صحيفة "ذا هيل" (thehill) الأميركية.

وأفاد مكتب حاكمة ولاية نيويورك بأنه من المتوقع أن يحقق كلا المشروعين 5.8 مليار دولار من الفوائد المجتمعية الإجمالية على مستوى الولاية، و8.2 مليار دولار في التطويرات الاقتصادية في جميع أنحاء الولاية.

وتواصل الولاية، من خلال إبرام عقد مشروع "كلين باث نيويورك"، تنفيذ خطة بنية تحتية لأكثر من 20 مشروعًا لتوليد الطاقة من الرياح والطاقة الشمسية، بما في ذلك خط لنقل الكهرباء تحت الأرض بطول 282 كيلومترًا.

ومن المتوقع أن تمكّن هذه المشروعات ولاية نيويورك من توفير أكثر من 7.5 مليون ميغاواط/ساعة من الكهرباء المحايدة كربونيًا سنويًا، حسب بيانات اطلعت عليها منصة "الطاقة" المتخصصة.

الطاقة المتجددة والاعتبارات السياسية

ينص قانون بناء الطاقة المتجددة العامة، أو (بي بي آر إيه)، على أن مزود الكهرباء العامة للولاية، هيئة كهرباء نيويورك (إن واي بي إيه) يولّد جميع احتياجاته من الكهرباء من الطاقة النظيفة بحلول عام 2030، حسبما نشرت صحيفة الغارديان البريطانية (theguardian).

يُضاف إلى ذلك إطلاق عملية يمكن من خلالها بناء مصادر الطاقة المتجددة وامتلاكها في أثناء إغلاق البنية التحتية الملوثة.

ونظرًا إلى التصنيف الائتماني المرتفع، يمكن لهيئة كهرباء نيويورك تمويل المشروعات بسهولة، إذ يمكن لولاية نيويورك أن تبني طاقة الرياح والطاقة الشمسية.

وسيكون لإقرار مشروع القانون آثار وطنية عميقة، وستصبح ولاية نيويورك رائدة في الكفاح ضد أزمة المناخ وستلهم الولايات الأخرى.

بنية تحتية جديدة للكهرباء

من ناحيتهم، يبني منتجو الكهرباء المستقلون، الذين يعارضون قانون بناء الطاقة المتجددة العامة، بنية تحتية جديدة لتوليد الكهرباء خارج هيئة كهرباء نيويورك.

وفي المقابل، عارضت اتحادات تجارة صناعة الطاقة الشمسية مشروع القانون، وحققت نجاحات في الهيئة التشريعية للولاية، حسب تقرير اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

وستوفر البنية التحتية للطاقة المتجددة التي أنشأتها استثمارات الطاقة المتجددة لسكان نيويورك: توليد أكثر من 40 مليون ميغاواط ساعة من الطاقة النظيفة سنويًا، والتخلص من أكثر من 20 مليون طن من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري سنويًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق