التقاريرتقارير الغازرئيسيةغاز

لتوسعة حقل الشمال.. من يفوز بمشروع الغاز القطري العملاق؟ (تقرير)

الشركات العالمية تنتظر إعلان حصصها في المشروع

أحمد بدر

تترقب كبرى شركات الطاقة العالمية نتائج الفوز بحصص مشروع توسعة حقل الشمال الضخم في قطر، الذي سيوفر كميات كبيرة من الغاز ستُسهم في تلبية الطلب العالمي، خصوصًا الطلب الأوروبي.

وتقدمت شركات كبرى -من بينها شل وإكسون موبيل وتوتال وشيفرون وكونوكو فيليبس وإيني- بعروض قوية للحصول على حصص في المشروع، الذي تُقدر قيمته بمليارات الدولارات، والذي يهدف إلى تعزيز الصادرات القطرية من الغاز الطبيعي، وفق ما نشرت وكالة بلومبرغ.

ويُعد مشروع توسعة حقل الشمال، أحد أكبر مشروعات الغاز الطبيعي على الإطلاق، إذ تهدف خطة التوسعة إلى رفع مستوى الإنتاج السنوي في قطر من الغاز الطبيعي المسال إلى نحو 130 مليون طن بحلول عام 2027، وفق بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

استثمارات قوية

حقل الشمال
حقل الشمال القطري - الصورة من "أبستريم أون لاين"

خلال الأسبوع الجاري، قد تعلن قطر تفاصيل مشروع الغاز القطري، والشركات التي تتنافس حاليًا للفوز بحصص فيه، إذ من المتوقع أن تساعد الاستثمارات الدولة الخليجية على تمويل خطة لن تقل عن 30 مليار دولار، لرفع إنتاجها السنوي من الغاز المسال.

ومن المنتظر أن تعلن قطر شركاء توسعة حقل الشمال في القطاع الشرقي ضمن المرحلة الأولى في البداية، التي تتضمّن بناء شركة "قطر للطاقة" 4 وحدات لتسييل الغاز، تبلغ طاقة كل منها 8 ملايين طن سنويًا، وفق بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

يُشار إلى أن شركة قطر للطاقة قد أعلنت في أواخر أبريل/نيسان الماضي، إرساء عقد رئيس لأعمال الهندسة والتوريد والإنشاء لمشروع توسعة القطاع الشرقي لحقل الشمال، على تحالف بين شركتي تكنيكاس ريونيداس ووايسون للهندسة.

ودعت شركة قطر للطاقة الصحفيين إلى مؤتمر صحفي يوم الأحد المقبل 12 يونيو/حزيران، ولكنها لم تذكر سبب هذه الدعوة، إلا أن المعلومات تشير إلى إمكان حضور الرئيس التنفيذي لشركة توتال باتريك بويان، ومسؤولين من شركة إكسون موبيل.

ناقلات الغاز المسال

أعلنت شركة "دايو" الكورية الجنوبية، اليوم الثلاثاء 7 يونيو/حزيران، فوزها -ضمن تحالف كوري- بصفقة لبناء 4 ناقلات غاز مسال لصالح شركة قطر للطاقة، تأتي ضمن مشروع الغاز القطري لتوسعة حقل الشمال، بقيمة 1.07 تريليون وون (850 مليون دولار).

ناقلات الغاز - قطر

ووفق شركة دايو، فإن سعة الناقلات تبلغ 174 ألف متر مكعب، وستبنيها في حوض بناء السفن التابع لها في "أوكبو" على الساحل الجنوبي لكوريا الجنوبية، إذ ستسلمها بحلول النصف الأول من عام 2025.

وكان الطلب الأول لعقد بقيمة 19 مليار دولار، وقّعته شركة "دايو" لبناء السفن وشركتان كوريتان، هما "سامسونغ" و"هيونداي" للصناعات الثقيلة، مع شركة "قطر للبترول" في يونيو/حزيران 2020، لبناء أكثر من 100 سفينة للغاز الطبيعي المسال حتى عام 2027.

أهمية الغاز القطري

يأتي مشروع توسعة حقل الشمال القطري الضخم، في وقت تسعى فيه أوروبا إلى تحرير نفسها من إمدادات الغاز الروسية، في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وسبق أن أجرى وزير الاقتصاد الألماني ومسؤولون أوروبيون زيارات إلى دولة قطر خلال الأشهر القليلة الماضية، في محاولة لتأمين إمدادات إضافية من الغاز القطري، تعوض الكميات المقطوعة من الغاز الروسي خلال الحرب.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق