رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

أسعار الذهب تتراجع مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات الأميركية - (تحديث)

تراجعت أسعار الذهب، في نهاية اليوم الثلاثاء، مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات الأميركية، وسط سعي أوروبا والولايات المتحدة لتشديد العقوبات ضد روسيا.

وكانت أسعار الذهب قد أنهت تعاملاتها، أمس، على ارتفاع بنحو 10 دولارات، مع ترقب للأوضاع في شرق أوروبا، وسط توقعات بفرض المزيد من العقوبات على روسيا، وهو ما دعّم المعدن النفيس الذي يُعَدّ ملاذًا آمنًا ضد التوترات الجيوسياسية.

أسعار الذهب اليوم

في نهاية الجلسة، تراجع سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم شهر يونيو/حزيران- بنحو 0.3%، ليصل إلى مستوى 1927.50 دولارًا للأوقية.

بحلول الساعة 05:40 مساءً بتوقيت غرينتش (08:40 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، انخفض سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنحو 0.4%، ليصل إلى 1924.20 دولارًا للأوقية.

وفي التوقيت نفسه، تراجع سعر العقود الآجلة للفضة -تسليم مايو/أيار- بنحو 0.2%، عند 24.55 دولارًا للأوقية.

وانخفض سعر البلاتين الفوري بنسبة 1.6% عند 973.95 دولارًا للأوقية، وارتفع سعر البلاديوم الفوري 1.7% عند 2239.47 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسة، بنحو 0.4%، إلى 98.365 نقطة.

أسعار الذهب اليوم.. البنوك المركزيةأوضاع سوق الذهب

قال محلل العملات في دايلي إف إكس، إيليا سبيفاك: "إذا كانت الأسواق تهرب من المخاطر.. يصبح الدولار ملاذًا طبيعيًا"، مضيفًا أنه "كلما كان الشيء أكثر سيولة، قلّ التقلّب".

وأشار إلى أنه الآن من حيث القيمة الحقيقية، لا تزال العوائد سلبية، موضحًا أن "هذا هو السبب وراء عدم انخفاض الذهب بشكل أكبر".

وقال: "إذا استمر هذا النوع من إعادة التسعير للاحتياطي الفيدرالي الأكثر تشددًا وحصلنا على معدلات حقيقية إيجابية، أعتقد أن الذهب سيبدو غير جذاب تمامًا".

الدولار والسندات الأميركية

واصل مؤشر الدولار الارتفاع لليوم الرابع على التوالي،مع زيادة المحادثات بشأن مزيد من العقوبات ضد موسكو.

وعادة ما يجعل الدولار القوي الذهب أقل جاذبية لأصحاب العملات الأخرى.

وارتفعت عوائد سندات الخزانة الأميركية لأجل عامين إلى أعلى مستوى لها منذ أوائل عام 2019، كما ارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات فوق 2.5%.

وتؤدي العوائد المرتفعة -أيضًا- إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك، التي لا تحمل عائدًا.

وأظهرت بيانات معهد الإمدادات الأميركي، الصادرة اليوم، ارتفاع مؤشر مديري المشتريات الخدمي خلال مارس/آذار الماضي، لكن بأقل من توقعات المحللين.

وقال الشريك الإداري في إس بي آي أسيت مانغمينت، ستيفن إينيس: "خلال هذه الأوقات غير المؤكدة، يظلّ الذهب مدعومًا بوصفه تحوطًا مهمًا للمحفظة ويتألق خلال المرحلة الأكثر صعوبة عندما تظل الضغوط التضخمية قوية ولكن النمو يتباطأ"، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق