رئيسيةأخبار الغازروسيا وأوكرانياعاجلغاز

أسعار الغاز ترتفع 35%.. وروسيا تواصل الإمدادات عبر أوكرانيا

الطاقة

ارتفعت أسعار الغاز أكثر من 35%، اليوم الإثنين، رغم تأكيد شركة غازبروم الروسية استمرارها في توريد الغاز إلى عملائها في أوروبا عبر الأراضي الأوكرانية.

يأتي الارتفاع الكبير في الأسعار بالتزامن مع دخول الحرب الروسية الأوكرانية يومها الخامس، وسط مخاوف من تعطل الإمدادات جراء تصاعد العقوبات الغربية على موسكو، بالتزامن مع إعلان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وضع الرادع النووي لبلاده في حالة تأهب قصوى.

إمدادات الغاز الروسية

من جانبها، قالت شركة الغاز الروسية الحكومية غازبروم، اليوم الإثنين، إنها تشحن الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا تماشيًا مع طلبات العملاء.

وأظهرت بيانات من مشغل الشبكة الألمانية غاسكاد، أن خط أنابيب روسيًا آخر، في طريق يامال-أوروبا عبر بيلاروسيا وبولندا، عاد إلى الوضع العكسي صباح الأحد واستمر في نقل الغاز شرقًا إلى بولندا من ألمانيا عند مستويات مرتفعة صباح الإثنين.

أسعار الغاز اليوم

يأتي ذلك بالتزامن مع ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا بنسبة 35% مع افتتاح التداول إلى أكثر من 1450 دولارًا لكل 1000 متر مكعب.

الغاز الروسي
أحد العمال في شركة غازبروم الروسية - الصورة من بلومبيرغ

وارتفع سعر العقود الآجلة للغاز تسليم أبريل/نيسان في مركز تي تي إف في هولندا -المؤشر المرجعي لأسعار الغاز في أوروبا- إلى 1454 دولارًا لكل 1000 متر مكعب، أو 126 يورو لكل ميغاواط/ساعة (على أساس سعر الصرف الحالي لليورو مقابل الدولار).

وعادةً ما تستخدم روسيا، خاصة شركة الغاز الحكومية "غازبروم"، وعدد من الدول الأوروبية وحدات القياس غيغاواط وتيراواط في تعاملاتها الأوروبية (غيغاواط/ساعة = 3.2 مليون قدم مكعبة غاز)، و(تيراواط/ساعة = 3.2 مليار قدم مكعبة غاز).

العقوبات الغربية

جاء ارتفاع أسعار العقود الآجلة للغاز، بعد أن فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وبعض الدول الأخرى عقوبات على عدد من الكيانات القانونية والمالية الروسية.

وأدت مخاوف إمدادات الطاقة التي أثارها الغزو الروسي لأوكرانيا إلى ارتفاع سعر خام برنت فوق 105 دولارات للبرميل، وصعد سعر الغاز الأوروبي بنسبة 50% إلى 60% منذ بداية الأسبوع الماضي.

وكانت الأسواق متوترة بشأن الاضطرابات المحتملة في إمدادات الطاقة في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا، على الرغم من أن صادرات السلع الروسية لم تتأثر بشكل خطير حتى الآن، في وقت تصف روسيا أفعالها في أوكرانيا بأنها "عملية خاصة".

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق