أخبار السياراتسيارات

مركبات الرحلات الكهربائية.. نموذجان جديدان في فلوريدا

ضمن إستراتيجية كهربة المركبات لتقليل الانبعاثات

نوار صبح

كشفت شركة "ثور إنداستريز" الأميركية لصناعة مركبات الرحلات الكهربائية عن إستراتيجيتها للتنقل الكهربائي الهادفة إلى كهربة صناعة مركبات الرحلات في معرض فلوريدا لمركبات الرحلات "فلوريدا آر في سوبر شو"، وفقًا لما نقله موقع مجلة "إي إس آي أفريكا".

وعرضت الشركة نموذجين أوليين من مركبات الرحلات الكهربائية التي تتضمن منزلًا متنقلًا ومقطورة سفر، وفق ما نشره موقع "كار أند درايفر".

وسعت الشركة من خلال تصميمها لهذين النموذجين الكهربائيين من مركبات الرحلات الكهربائية، والتي يمكن استخدامها للسكن، إلى استحداث أسلوب جديد لاستخدامهما.

الحاجة للمحركات التقليدية

تجدر الإشارة إلى أن سحب مركبة الرحلات والسكن يمكن أن يؤثر في مقدار الوقود الذي تستهلكه، وفي حين تُستَخدَم مركبات الرحلات الكهربائية للتجول في جميع أنحاء المدينة؛ فإن زيارة الأماكن الخارجية الرائعة لا تزال تعني الاعتماد على مركبة محرك الاحتراق الداخلي التقليدية.

وفي وقت سابق لإنشاء إستراتيجية التنقل بالكهرباء، قال الرئيس التنفيذي لشركة "ثور إنداستريز"، بوب مارتن، إن الشركة أدركت أنها لا تريد وضع اسمها على هيكل مركبة كهربائية صنعتها شركة أخرى.

وأضاف أن الشركة سخّرت التكنولوجيا الناشئة وشاركت في تطوير منصات مرنة قابلة للتطوير وللتخصيص لتصنيع منتجات متميزة؛ ما يوفر أسلوب استخدام جديدًا لمركبات الرحلات يُعَد الأفضل من نوعه.

ابتكار مركبة رحلات ذكية

صنعت شركة "ثور إنداستريز" الأميركية هيكل مركبة كهربائية عالي الجهد لتشغيل النموذج الأولي لمقطورة الرحلات طراز "إي-ستريم".

وستقلل هذه المقطورة الخسارة في قوة السحب ونطاق السير وزيادة المسافة التي تقطعها سيارات الوقود التقليدي؛ لأن المحركات المدمجة يمكن أن تعطي زخمًا لمركبات الرحلات، ويمكن شحن طراز "إي-ستريم" بشكل أسرع من السيارات الكهربائية التقليدية.

وقال كبير مسؤولي الابتكار في شركة "ثور إندستريز"، جون هيلميكر، إن التكنولوجيا التي أسهمت الشركة في تطويرها تؤسس علاقة متزامنة بين المقطورة ومركبة السحب؛ ما يتيح للمقطورة التحرك بانسجام مع مركبة السحب، ويقلل من تأثير السحب المطلوب من مركبة السحب.

وأضاف أن هذا يزيد بشكل كبير نطاق السير المحتمل للمركبة؛ حيث حوّلت الشركة المقطورة إلى مركبة كهربائية، ويمكن تشغيل المقطورة بواسطة جهاز رقمي وإيقافها بجهاز تحكم عن بُعد، بعد فصلها عن المركبة.

وصنعت الشركة مركبة الرحلات " ثور فيجن فيهيكل" على هيكل كهربائي طُوِّر بالاشتراك مع شركة "روش"، وتتضمن عناصر مخصصة لزيادة أداء الهيكل وتقنيات توسيع نطاق السير، بما في ذلك مكونات خلايا الوقود المتكاملة التي تتيح نطاقًا يصل إلى 482.80 كيلومترًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق