أخبار النفطعاجلنفط

مبيعات صندوق النفط الأذربيجاني تقترب من مليار دولار في شهر

الطاقة

أعلن صندوق النفط الأذربيجاني أن حجم مبيعاته بالعملة الأجنبية في شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي بلغ 989.1 مليون دولار نقدًا، مقتربة من حاجز المليار دولار.

وقال قسم العلاقات العامة للصندوق -الذي تملكه وتديره الحكومة- إنه باع خلال ديسمبر/كانون الأول وحده بما يعادل 989.1 مليون دولار، من خلال العطاءات، حسب وكالة أذرتاج الرسمية.

عائدات صندوق النفط

بلغت عائدات صندوق النفط الأذربيجاني من بيع المكثفات في حقل شاه دنيز وحده، خلال الأشهر الـ11 الأولى من 2021، نحو 278 مليونًا و178 ألف دولار، ليبلغ إجمالي عائدات الغاز الطبيعي والمكثفات من الحقل نفسه 4 مليارات و397 مليون دولار خلال المدة بين عامي 2007 و2021.

وحصل الصندوق على 730 مليونًا و707 آلاف دولار من إيرادات بيع الغاز الطبيعي والمكثفات من حقل "شاه دنيز" خلال المدة من يناير/كانون الثاني حتى نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2021.

احتياطيات النفط - أذربيجان

توقعات للمستقبل

توقع صندوق النفط الأذربيجاني، في مشروع موازنته للعام 2022، أن يبلغ إنتاج النفط في حقل "أذري- جيراق- قونشلي" نحو 170.1 مليون برميل، منخفضًا بنحو 1.5 مليون برميل، عن العام الماضي.

ويدير صندوق النفط العائدات المالية من الغاز والنفط، وهما مصدران أساسيان في إيرادات الدولة، كما أنه يجمع أرباح الطاقة ويديرها لصالح الأجيال القادمة.

وتأسس صندوق النفط الأذربيجاني، بهدف الحفاظ على ثروات الدولة، بعدما أعادت أكبر الدول النفطية دورها واحدة من أكبر اللاعبين الإقليميين في مجال الطاقة.

صندوق النفط الأذربيجاني
صندوق النفط الحكومي لأذربيجان

وتستخدم أذربيجان عائداتها من الطاقة، التي يديرها صندوق النفط، -وهو صندوق استثماري تديره الحكومة- للمشاركة في مشروعات دولية.

كما تستخدم مواردها في تحديث منشآتها الداخلية، بداية من الطرق والبنى التحتية، وصولًا إلى إعادة بناء الجيش وتحديثه، لا سيما أن البلاد تخوض نزاعًا بشأن إقليم ناغورنو-كراباخ الانفصالي، حسب بي بي سي.

قرار أوبك+

من ناحية أخرى، أعلنت أذربيجان، اليوم الأربعاء، تأييدها قرار أوبك+، بزيادة إنتاج النفط بمقدار 400 ألف برميل يوميًا، في شهر فبراير/شباط المقبل، دعمًا لتوازن السوق العالمية للنفط واستقرارها.

وبحسب الوكالة الرسمية للدولة، فإن وزارة الطاقة في أذربيجان، قالت إن إعلان التعاون الجديد ينص على رفع الإنتاج اليومي من النفط الخام بمقدار 7 آلاف برميل، ليصبح 668 ألفًا في فبراير/شباط المقبل، ثم الالتزام بخفض الإنتاج بنحو 50 ألف برميل.

وكانت الدول الأعضاء في أوبك+ قررت خلال الاجتماع الـ19 لها في يوليو/ تموز الماضي زيادة الإنتاج اليومي من النفط الخام، بمقدار 400 ألف برميل شهريًا، ابتداء من أغسطس/آب، بالإضافة إلى استكمال التخفيض بنحو 5.8 مليون برميل شهريًا في سبتمبر/أيلول 2022.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق