سلايدر الرئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الغازأخبار النفططاقة متجددةعاجلغازنفط

الأردن يعتزم تأسيس شركة للغاز الطبيعي والتوسع في التنقيب عن النفط

ويستهدف رفع مساهمة الطاقة المتجددة إلى 50% بحلول 2030

وضع الأردن خطة شاملة لتطوير قطاع الطاقة، تستهدف التوسع في مشروعات الطاقة المتجددة، مع استغلال إمكانات البلاد النفطية والغازية.

وفي هذا الإطار، أعلن وزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة، أن بلاده تدرس حاليًا تأسيس شركة أردنية متخصصة للغاز الطبيعي تتولى مسؤولية عقود الغاز الطبيعي من شركة الكهرباء الوطنية، في إطار هيكلة قطاع الطاقة وتعزيز تنافسيته.

وأكد الخرابشة أن "العمل جارٍ على تطوير الإنتاج في حقل الريشة الغازي الذي تبلغ قدرته الإنتاجية 30 مليون قدم مكعبة يوميًا، ويجري العمل على رفعها لتصل القدرة الإنتاجية إلى نحو 50 مليون قدم مكعبة يوميًا".

حفر آبار جديدة

أوضح الخرابشة نيّة الوزارة لحفر 3 آبار جديدة في حقل حمزة النفطي، وإعادة الدخول إلى بئرين أخريين بعد إجراء الدراسات اللازمة لتحديد مواقع الحفر الجديدة وتحديد الاحتياطي.

وقال، إن الوزارة تعمل أيضًا على استكشاف مواقع جديدة في المملكة للتنقيب عن النفط والغاز، وأحدها، حقل السرحان التطويري الذي يحظى باهتمام ائتلاف سعودي- أميركي تقدّم للعمل في الحقل، وستُوَقَّع مذكرة التفاهم بعد الحصول على الموافقات اللازمة.

وأشار إلى اهتمام بلاده بتعزيز تنافسية قطاع المشتقات النفطية بما يخدم المستهلك ويحسّن الخدمة، من خلال البدء بتنفيذ الإجراءات اللازمة لفتح المجال لترخيص شركتين تسويقيتين جديدتين.

وأكد أن ذلك يأتي في إطار سياسة بلاده لفتح سوق المشتقات النفطية للمنافسة وتعزيز المنافسة العادلة.

وزير الطاقة الأردني الجديد صالح الخرابشة
وزير الطاقة الأردني الجديد صالح الخرابشة

الطاقة المتجددة

عدّل الأردن إستراتيجيته لتنويع مصادر الطاقة، من خلال رفع مساهمة الطاقة المتجددة في مزيح الطاقة إلى 50% بحلول عام 2030، بدلًا من 31%.

كان الأردن قد وضع في خطته السابقة هدفًا لإضافة 3200 ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة إلى الشبكة الوطنية للكهرباء بحلول عام 2030، في إطار إستراتيجيته لتنويع مصادر الطاقة ورفع مساهمة الطاقة الشمسية وطاقة الرياح إلى 31%.

وأوضح الخرابشة أهمية زيادة نسبة الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة المتجددة للوصول إلى أكثر من 50% بحلول عام 2030، في إطار "سياسة الاعتماد على الذات وتعزيز المصادر المحلية من الطاقة"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية.

وقال: إن "التوجه نحو الطاقة الخضراء خيار إستراتيجي للمملكة لرفع مساهمة الطاقة المتجددة في خليط الطاقة الكلي، وزيادة مساهمتها في إنتاج الكهرباء".

وأضاف أن الأردن لديه شراكات مع دول متقدمة يمكن الاستفادة منها في تطوير وزيادة مساهمة المصادر المحلية في إنتاج الكهرباء وفي خليط الطاقة، بالاعتماد على التطور التكنولوجي المهم الذي حققته هذه الدول في هذا المجال.

وأشار إلى أن التحدي الأكبر الذي يواجه قطاع الطاقة المتجددة حاليًا، هو تخزين الطاقة، موضحًا أن هناك حلولًا توصلت إليها دول متقدمة، وأبدت استعدادها لمشاركة الأردن هذه التجربة لتعزيز المصادر المحلية من الطاقة المتجددة.

شبكات النقل والتوزيع

قال الخرابشة، إن الحل لمواكبة التطوير في شبكة النقل والتوزيع، يكمن في تحويل الشبكات إلى شبكات ذكية ما يرفع قدرتها على استيعاب المزيد من الطاقة المتجددة.

وأكد أهمية تعزيز مشروعات الربط الكهربائي مع دول الجوار، ما يسهم أيضًا في تعزيز استقرار الشبكة الكهربائية وزيادة قدرتها على استيعاب المزيد من مشروعات الطاقة المتجددة.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى