سياراتأخبار السياراترئيسية

جنرال موتورز تعتزم إطلاق 10 سيارات كهربائية في كوريا الجنوبية

بحلول 2025

داليا الهمشري

بعد انتشار تكهنات في وسائل الإعلام حول خطط شركة جنرال موتورز لتصنيع السيارات الكهربائية في كوريا الجنوبية، نفت الشركة أي نية للتصنيع المحلي.

ومن جانبه، أعلن رئيس جنرال موتورز للعمليات الدولية، ستيفن كيفر، اليوم الجمعة، عزم الشركة إطلاق 10 سيارات كهربائية في السوق الكورية الجنوبية بحلول عام 2025، لكنها لم تخطط بعد لتصنيع سيارات كهربائية في البلاد.

وتُصنع شركة السيارات الأميركية الأولى -حاليًا- مركبات كهربائية في الولايات المتحدة والصين، كما تخطط لتصنيع المركبات في المكسيك وكندا.

شركة جنرال موتورز
أحد مقار شركة جنرال موتورز - أرشيفية

خطط إنتاج سيارات كهربائية

رجحت تكهنات في وسائل الإعلام إعلان خطط جديدة لإنتاج سيارات كهربائية بعد زيارة كيفر لكوريا الجنوبية، التي سبقها لقاء جمعه بوفد نقابي عمالي كوري في ديترويت في يونيو/حزيران الماضي.

إلا أن كيفر قال في تصريحات صحفية: "لم نعلن بعد عن أي خطط لإنتاج سيارات كهربائية في كوريا الجنوبية، ولكن كونوا على استعداد لذلك".

وتُصنّع وحدة جنرال موتورز في كوريا الجنوبية نحو 600 ألف سيارة سنويًا، وتشحن العديد منها إلى الولايات المتحدة بما في ذلك سيارة شفروليه تريل بليزر الرياضية متعددة الاستخدامات الشهيرة، وتوظف نحو 12 ألف شخص.

وقد أعلنت الشركة خسارة تشغيلية بلغت 309 مليارات وون (262 مليون دولار) العام الماضي.

مصنع جنرال موتورز - السيارات الكهربائية - بطاريات السيارات الكهربائية - ستيلانتس
بطاريات تخزين كهرباء

شراكة لتصنيع خلايا البطاريات

أوضح كيفر أن شراكة جنرال موتورز مع شركة تصنيع البطاريات الكورية الجنوبية "إل جي" لحلول الطاقة كانت "مشرفة للغاية".

وتبني جنرال موتورز وإل جي -حاليًا- مصنعين لخلايا البطاريات، بقدرة إنتاج سنوية مجمعة تبلغ نحو 70 غيغاواط/ساعة في الولايات المتحدة، التي يمكن أن تشغل نحو مليون مركبة كهربائية.

وفي 20 أغسطس/آب الماضي، أعلنت جنرل موتورز استدعاء سيارات شيفروليه بولت الكهربائية في جميع أنحاء العالم، لإصلاح عيوب البطارية التي قد تتسبب في نشوب حرائق.

وأثار الاستدعاء مخاوف حول بطاريات أيونات الليثيوم، التي تدخل في صناعة جميع السيارات الكهربائية تقريبًا، إذ أدت عيوب التصنيع -خلال شهر سبتمبر/أيلول وحده- إلى نشوب 12 حريقًا وإصابة 3 أشخاص.

وفي أكتوبر/تشرين الأول، استدعت الشركة جميع موديلات بولت إي في (2017-2022)، وبولت إي يو في (2022)، لبدء استبدال وحدات البطارية.

وتوصلت جنرال موتورز إلى اتفاقية مع إل جي تتعلق بتعويضها عن التكاليف والنفقات المرتبطة بعيوب التصنيع في وحدات البطارية التي توفرها إل جي.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى