رئيسيةأخبار الغازأخبار النفطأخبار منوعةغازمنوعاتنفط

أذربيجان تخفض نسبة الانبعاثات 30%

رئيس سوكار: استخدام الغاز الطبيعي أمر لا مفر منه

تسعى أذربيجان لتنويع مصادر الطاقة المتجددة لتقليل الانبعاثات وتحقيق الحياد الكربوني، في إطار التزامها باتفاقية باريس للمناخ التي وقّعتها عام 2016.

وتلتزم أذربيجان بخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 35% بحلول عام 2030، مقارنة بعام 1990، وحتى الآن تمّ تحقيق تخفيض بنسبة 30%، حسب تصريحات أدلى بها رئيس شركة "سوكار" الأذربيجانية روناق عبداللاييف.

وقال، إن أذربيجان تأخذ مشكلة تغيّر المناخ على محمل الجدّ، ونتائج هذا التغيير واضحة، مضيفًا أن هذا هو السبب في أن "أذربيجان وقّعت في أبريل/نيسان عام 2016 اتفاق باريس".

وشدّد "عبداللاييف" على أن أذربيجان شريك إستراتيجي لسوق الطاقة العالمية.

جاء ذلك خلال تحدّثه على هامش مشاركته في جلسة الطاقة بمنتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي، حسبما نشرته وكالة أذرتاج الرسمية الحكومية، اليوم الإثنين.

صادرات أذربيجان من النفط

أضاف عبداللاييف: "في الوقت الحاضر، تصدّر بلادنا 4% من النفط الذي يستورده الاتحاد الأوروبي.. نقوم بتنفيذ مشروعات تغويز واسعة النطاق في أذربيجان وخارجها، إلى جانب إنتاج 40 مليار متر مكعب من الغاز في السنة.

رفعت سوكار مستوى التغويز (عملية تحويل المواد التي تحوي في تركيبها على الكربون إلى الهيدروجين) في أذربيجان من 55% إلى 96% منذ عام 2005، وفي جورجيا من 40% إلى 82%، ومنع هذا حرق ملايين الأطنان من زيت الوقود (المازوت).

بدأ تصدير الغاز إلى جنوب شرق أوروبا، بما في ذلك البلدان التي لا تزال تستخدم الفحم وقودًا، مع بدء تشغيل ممر الغاز الجنوبي.

وأضاف: "لا يزال استخدام الغاز الطبيعي أمر لا مفر منه خلال الانتقال إلى الاقتصاد النظيف.. بالطبع، نحن ندرك جيدًا أنه على مرّ الزمن، سينخفض الطلب على مصادر الطاقة التقليدية، لكن هذا لن يحدث بين عشية وضحاها".

منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي

يعقد منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي في روسيا منذ عام 1997، وأصبح في العقود الأخيرة منصة نقاش مؤثّرة بمشاركة ممثّلي الأعمال الرائدين في العالم.

عُقد المنتدى في الفترة ما بين 2-5 يونيو/حزيران من هذا العام، كانت الموضوعات الرئيسة للمنتدى هي اقتصاد العالم وروسيا والقضايا الاجتماعية وتنظيم التكنولوجيا.

صادرات النفط الأذربيجاني

تمّ تصدير 10 ملايين و737.8 ألف طن من النفط الخام ومنتجات النفط خلال 4 أشهر من العام الجاري بداية من يناير/كانون الثاني وحتى أبريل/نيسان، بقيمة بلغت 4.353 مليار دولار أميركي.

جاء ذلك مقابل تصدير 11 مليونًا و839.7 ألف طن من النفط الخام خلال المدة نفسها من العام الماضي، بإيرادات بلغت 4 مليارات و821 مليون دولار.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى