رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

وزير الطاقة الجزائري يتحدث عن سبب تقلُّب أسعار النفط وموقف أوبك+

الطاقة

أعلن وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، استعداد بلاده مع شركائها في تحالف أوبك+ لاتخاذ ما يلزم من إجراءات للحفاظ على استقرار سوق النفط العالمية وتوازنها.

وأضاف الوزير، اليوم الأربعاء 24 أغسطس/آب (2022)، أن دول أوبك+ سوف تجتمع في 5 سبتمبر/أيلول المقبل، بهدف تقييم التطورات الأخيرة في سوق النفط العالمية، وتوقعات المدة المقبلة، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الجزائرية.

وأوضح وزير الطاقة الجزائري أن بلاده سوف تطرح "مسألة تحديد مقاربة مشتركة للأشهر المقبلة، تدعم جهود أوبك وشركائها، الهادفة إلى ضمان استقرار سوق النفط العالمية".

ولفت الوزير إلى أن اجتماع أوبك+ يتزامن مع الذكرى السادسة لاتفاقية الجزائر، التي تشكل أساس إعلان التعاون بين أوبك وشركائها من خارج المنظمة.

التزامات الجزائر مع أوبك

وزير الطاقة الجزائري
الدول الأعضاء في أوبك - أرشيفية

قال وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، إن بلاده منذ توقيع الاتفاق تميّزت باحترامها الصارم لالتزاماتها الشهرية بحصص الإنتاج، والمشاركة بشكل نشط وبناء في قرارات المنظمة، التي تُتخذ في إطار إعلان التعاون.

وأبدى الوزير انزعاجه من تقلُّب أسعار النفط خلال الأسابيع الماضية، معتبرًا أنه لا يعكس وجود تغيير كبير أو اضطراب في أساسيات سوق الخام، إلا أنه أرجع السبب إلى الإفراط في المخاوف المرتبطة بتباطؤ النمو الاقتصادي والطلب العالمي على النفط.

ورأى وزير الطاقة الجزائري أن بلاده مستعدة للوقوف مع كل شركائها في تحالف أوبك+، من أجل اتخاذ كل الإجراءات التي يحتاجها الحفاظ على الاستقرار والتوازن في سوق النفط العالمية، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق