سلايدر الرئيسيةأخبار الغازأخبار النفطغازنفط

انتعاشة تاريخية في صادرات سوناطراك الجزائرية خلال 5 أشهر

و35.4 مليار دولار حصيلة صادرات 2021

قفزت صادرات شركة النفط والغاز الجزائرية سوناطراك بشكل قياسي، خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري (2022)، مقارنة بالمدة نفسها من العام الماضي (2021).

وبلغت قيمة صادرات الشركة الجزائرية العملاقة، حتى شهر مايو/أيار الماضي، 21.5 مليار دولار، وذلك مقارنة بنحو 12.6مليار دولار في نهاية شهر مايو/ أيار من العام الماضي، بزيادة بلغت نحو 70%، وفق ما نشرت وكالة الأنباء الجزائرية.

وقال مدير تسيير الأداء في مجمع سوناطراك، محمد رشدي بوطالب، خلال ندوة لإعلان حصيلة عام 2021 والأشهر الخمسة الأولى من 2022، إن الإنتاج الأولي من المحروقات بلغ نحو 79.2 مليون طن من نفط مكافئ بنهاية مايو/أيار الماضي، بزيادة 2%، بحسب تصريحات اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

صادرات سوناطراك في 2021

خلال العام الماضي، حققت الشركة الجزائرية نموًا بنسبة 75% في مجال التصدير مقارنة مع عام 2020، بقيمة 35.4 مليار دولار، وذلك بفضل الأسعار (بنسبة 76%) وحجم المنتجات المصدرة (بنسبة 24%).

سوناطراك
شركة سوناطراك - الصورة من وكالة الأنباء الجزائرية

وأوضح بوطالب أن هذه الزيادة تأتي في سياق ملائم لسوق النفط، مع بلوغ متوسط سعر النفط الجزائري "صحاري بلاند" نحو 72.3 دولارًا للبرميل في 2021، مقارنة بنحو 41.9 دولارًا للبرميل عام 2020.

كما ارتفعت صادرات سوناطراك من الغاز من خلال خطوط الأنابيب بنسبة 54%، بجانب ارتفاعها بنسبة 13% من خلال ناقلات الغاز المسال.

المبيعات والمشروعات المُنجَزة

وفق بوطالب، فقد وصل حجم مبيعات المحروقات داخليًا للسوق المحلية وخارجيًا للتصدير، نحو 67 مليون طن من نفط مكافئ، بزيادة 0.3% مقارنة مع بإنجازات الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي، في حين بلغ حجم الواردات 95 ألف طن، بانخفاض بنسبة 14% مقارنة بالمدة نفسها من عام 2021.

وعن المشروعات التي بدأت العمل والتسليم خلال المدة نفسها، قال، إن بئر ركايز في حقل حاسي النفطي أنجز المرحلة الأولى، بالشراكة مع المؤسسة العمومية التايلندية لاستكشاف وإنتاج النفط "بي تي تي إي بي"، ومركز الإشراف على شبكة النقل بخطوط الأنابيب.

ووقّعت شركة سوناطراك الجزائرية، خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري، العقد الثاني للتنقيب وإنتاج المحروقات، وذلك بموجب القانون "19-13"، بشأن حقل زارزايتين مع شركة "سينوبك" الصينية، الشريك في المشروع.

وخلال المدة نفسها، وقّعت الشركة عقودًا لإنجاز مشروعات وحدة ميثيل ثالث بوتيل الأثير في أرزيو، بالإضافة إلى حوض تخزين الغاز الطبيعي المسال في سكيكدة، بجانب إنجاز 4 اكتشافات جديدة، منها اكتشاف "01".

مشروعات سوناطراك للتطوير

في 28 مايو/أيار الماضي، وقّعت سوناطراك الجزائرية عقد شراكة مع المجمع الصيني "سينوبك/سوغل" في محيط زارزايتين، وذلك ضمن برنامج أعمال التطوير والاستغلال المعتمد من الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات.

ويركّز البرنامج على تعظيم قيمة المحروقات واستردادها من رواسب محيط زارزايتين، إذ يشمل المشروع أشغال تجديد وحدة "إف جي إل"، وحفر 12 بئرًا تطويرية "ديفونين إف4"، وفق بيانات اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

كما يشمل المشروع، الذي تبلغ قيمة الاستثمارات فيه نحو 490 مليون دولار، أشغال "وورك أوفر"، على مستوى 6 آبار حالية "ديفونين إف2"، بجانب آبار تطويرية جديدة وصيانة للمنشآت القائمة، وأعمال استرجاع الغاز المحترق.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق