التقاريرتقارير الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددة

باكستان تخزّن الهيدروجين الأخضر من أول محطة في البلاد

تصل طاقتها الإنتاجية إلى 400 ميغاواط

أمل نبيل

تعلّق باكستان آمالًا كبيرة على إنشاء أول محطة لإنتاج الهيدروجين الأخضر في البلاد، في انتشالها من براثن أزمة الطاقة الحالية، وتوفير مصدر محلي للكهرباء نظيف ومتجدد.

وتعاني الدولة الواقعة في جنوب آسيا أزمة حادة في الكهرباء، إذ يشهد فصل الصيف ذروة الطلب، الذي يعجز المعروض الحالي عن تلبيته، وهو ما أجبر الحكومة على قطع التيار الكهربائي لساعات طويلة وتقليص أيام عمل المصالح الحكومية وإغلاق الأسواق التجارية مبكرًا.

وتوجد فجوة في إنتاج الكهرباء في باكستان في الوقت الحالي تبلغ 4 آلاف و600 ميغاواط بين العرض والطلب، إذ يبلغ العرض 21 ألف ميغاواط، والطلب عند 25.6 ألف ميغاواط، بحسب بيانات رصدتها منصة الطاقة المتخصصة.

تخزين الهيدروجين الأخضر في باكستان

وقّعت شركة أوراكل إنرجي مذكرة تفاهم غير مُلزمة مع شركة "جيانغسو غوفو"، لاستكشاف فرص تخزين الهيدروجين، وإنشاء البنية التحتية للتزوّد بوقود الهيدروجين، ضمن مشروع شركة أوراكل إنرجي للهيدروجين الأخضر بطاقة إنتاجية 400 ميغاواط في باكستان، بحسب موقع نيوز إن ريلياسيس (Newsnreleases).

وقالت الرئيسة التنفيذية لشركة أوراكل إنرجي، نهيد ميمون: "إن هذه خُطوة كبيرة أخرى إلى الأمام في مشروعنا لإنتاج الهيدروجين الأخضر بسعة 400 ميغاواط في باكستان، ويمهد الطريق لتسويق الهيدروجين في السوق العالمية، بما في ذلك كوريا الجنوبية واليابان والصين وأوروبا".

الهيدروجين الأخضر
توقيع مذكرة التفاهم لتخزين الهيدروجين الأخضر في باكستان بين شركتي أوراكل إنرجي وجيانغسو غوفو

وأضافت ميمون: "مع الدعم المستمر للشيخ أحمد دلموك آل مكتوم، شريكنا في المشروع المشترك بنسبة 70%، نتمتع بوضع جيد للمُضي قدمًا في تنفيذ الجوانب الفنية والمالية والتجارية للمشروع".

وتابعت، يُسهم هذا المشروع في توفير فرصة رائدة لباكستان، لتطوير مصدر مهم للطاقة الخضراء منتج محليًا وبأسعار معقولة.

وستكمل حلول تخزين الهيدروجين للوصول إلى الأسواق الدولية إستراتيجية أوراكل إنرجي المحلية في باكستان التي تركز على خفض الانبعاثات الكربونية.

إنتاج الهيدروجين الأخضر في باكستان

في أكتوبر/تشرين الأول من عام 2021، وقعت شركة أوراكل باور البريطانية اتفاقية شراكة مع شركة "باور تشاينا" الصينية، بهدف بناء أول منشأة للهيدروجين الأخضر في باكستان.

وينتج الهيدروجين الأخضر عن طريق فصل جزيئات الماء إلى هيدروجين وأكسجين بالكهرباء المولدة من مصادر متجددة للطاقة.

وكان من المقرر أن تجري الشركة الصينية المملوكة للدولة دراسة جدوى تقنية مسبقة، بحسب موقع رينيوبلز ناو (renewables now).

وفي فبراير/شباط الماضي 2022، قالت شركة أوراكل، إن باور تشاينا أكملت الدراسة، وتشير النتائج المقدمة إلى أن خفض تكاليف طاقة الرياح والطاقة الشمسية في باكستان يمكن أن يساعد المشروع في توفير الهيدروجين الأخضر بأقل من دولارين أميركيين للكيلوغرام الواحد.

وتُقدر التكلفة الاستثمارية للمشروع بنحو ملياري دولار (1.75 مليار يورو)، بهدف إنتاج 150 ألف كيلوغرام من الهيدروجين الأخضر يوميًا.

وتخطط باكستان لزيادة نسبة توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة في البلاد من 6% حاليًا إلى 25% بحلول عام 2025، على أن تزيد هذه النسبة إلى 30% بحلول عام 2030.

ومن المتوقع أن تتجاوز هذه النسبة 60% عند إضافة الطاقة الكهرومائية والطاقة المتولدة من الهيدروجين الأخضر بحلول عام 2030.

الشركات المطورة

شركة أوراكل إنرجي هي شركة مشتركة مع شركة أوراكل باور، وهي شركة دولية لتطوير مشروعات الموارد الطبيعية والطاقة، مدرجة في سوق "إيه أي إم" في لندن، وتركز الشركة أعمالها حاليًا على منطقتين وهما غرب أستراليا وباكستان.

الهيدروجين الأخضر
مستودعات لتخزين الهيدروجين - صورة من نيويورك تايمز

في أستراليا، ينصب تركيزها الأساسي على مشروع المنطقة الشمالية للذهب، الذي يقع على بُعد 25 كيلومترًا شرق مركز تعدين الذهب الرئيس في كالغورل، موطن منجم "سوبر بيت"، ثاني أكبر منجم للذهب في أستراليا.

كما توجد الشركة بصفة قوية في مشروعات الطاقة في باكستان، إذ تعكف على إنشاء محطة إنتاج الهيدروجين الأخضر، مع الشيخ أحمد بن دلموك آل مكتوم.

ويُعد مشروع ثار بلوك فاي في جنوب شرق باكستان أول مشروع للشركة في الدولة الآسيوية، إذ تُخطط أوراكل إنرجي لإنتاج الفحم البني اللازم لتوليد الكهرباء لمحطة بقدرة 1.320 ميغاواط، وتغويز الفحم لمشروع لإنتاج اليوريا.

وشركة جيانغسو غوفو هي شركة صينية متخصصة في أوعية الهيدروجين السائل وأجهزة ضغط الهيدروجين، ومحطات التزود بوقود الهيدروجين.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق