التقاريرتقارير الطاقة النوويةتقارير الكهرباءتقارير دوريةسلايدر الرئيسيةطاقة نوويةعاجلكهرباءوحدة أبحاث الطاقة

انخفاض توليد الكهرباء من الطاقة النووية في أميركا للعام الثاني (تقرير)

بلغ 778 مليون ميغاواط/ساعة في 2021

وحدة أبحاث الطاقة

انخفض توليد الكهرباء من الطاقة النووية في الولايات المتحدة للعام الثاني على التوالي خلال 2021، مع استمرار عمليات إغلاق المحطات.

وأوضحت إدارة معلومات الطاقة الأميركية -في تقرير صادر، اليوم الجمعة- أن توليد الكهرباء من الطاقة النووية في أميركا تراجع 1.5% على أساس سنوي، ليصل إلى 778 مليون ميغاواط/ساعة.

وكانت حصة الطاقة النووية في توليد الكهرباء في الولايات المتحدة خلال العام الماضي مماثلة للمتوسط خلال العقد السابق عند 19%.

تقاعد المحطات النووية

يأتي هبوط سعة توليد الكهرباء من الطاقة النووية في أميركا، مع إغلاق 6 وحدات بسعة إجمالية تبلغ 4 آلاف و736 ميغاواط منذ نهاية عام 2017.

ومن المقرر إغلاق 3 مفاعلات نووية أخرى بقدرة مجتمعة تبلغ 3 آلاف و9 ميغاواط في السنوات المقبلة، بحسب التقرير.

ومن بين هذه المفاعلات، من المقرر إغلاق محطة باليسيدز في ميتشيغان بسعة 769 ميغاواط في وقت لاحق من هذا العام.

توليد الكهرباء من الطاقة النووية

بينما ستُغلق وحدتان في محطة ديابلو كانيون بكاليفورنيا بسعة 1122 و1118 ميغاواط، خلال عامي 2024 و2025 على التوالي.

ورغم استمرار إغلاق المحطات النووية، فإن توليد الكهرباء من هذا المصدر لم يتأثر كثيرًا، لأن معامل السعة -مقدار الوقت الذي تعمل فيه الوحدات- بلغ 93% في العام الماضي، كما أنه لم يقل عن 90% في المتوسط منذ عام 2012.

أسباب إغلاق المحطات النووية

لا تزال الضغوط المالية من تنافسية أسواق الكهرباء بالجملة هي السبب الرئيس لإغلاق محطات الطاقة النووية، بالتزامن مع زيادة حصة الطاقة المتجددة والغاز الطبيعي.

وكانت 4 وحدات للطاقة النووية في إلينوي قد أعلنت نيتها في الإغلاق، لكنها تراجعت عن هذا القرار بعد أن قدم المجلس التشريعي للولاية حوافز مالية لدعم استمرار تشغيل هذه الوحدات.

كما يتضمن قانون البنية التحتية -الذي سُن في نوفمبر/تشرين الثاني 2021- تخصيص 6 مليارات دولار لمنع الإغلاق المبكر لمحطات توليد الكهرباء من الطاقة النووية.

ومع هذا الدعم، تخطط وحدتان لتوليد الكهرباء من الطاقة النووية في جورجيا (وحدتا فوغتل 3 و4) للتشغيل بحلول نهاية عام 2023، وتبلغ سعة كل وحدة 1114 ميغاواط.

ومن شأن ذلك، أن تكون أول وحدات نووية جديدة تدخل مرحلة التشغيل في الولايات المتحدة منذ وحدة (واتس بار 2) في ولاية تينيسي منتصف عام 2016.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق