رئيسيةأسعار النفطروسيا وأوكرانياسلايدر الرئيسيةنفط

أسعار النفط تهبط 6.5%.. وخام برنت أقل من 100 دولار - (تحديث)

تراجعت أسعار النفط بنحو 6.5% في نهاية تعاملات اليوم الثلاثاء، ليهبط خام برنت أقل من 100 دولار للبرميل، مع صدور تقرير أوبك الشهري، والتفاؤل بشأن المحادثات الروسية الأوكرانية.

وحافظت أوبك على تقديرات نمو الطلب العالمي على النفط والمعروض دون تغيير في العام الجاري، لكنها أشارت إلى أن الحرب في أوكرانيا تزيد من تسارع التضخم وقد تضر بالطلب على النفط.

وتأتي خسائر النفط، بالتزامن مع محادثات وقف إطلاق النار بين روسيا وأوكرانيا، وسط تشديد قيود الإغلاق في الصين، وعدم فرض عقوبات على النفط الروسي، خاصة من قبل أوروبا.

أسعار النفط اليوم

في ختام الجلسة، تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط -تسليم شهر أبريل/نيسان- بنحو 6.4%، لتصل إلى 96.44 دولارًا للبرميل، بعدما سجلت 93.53 دولارًا خلال التعاملات.

كما هبطت أسعار العقود الآجلة لخام برنت -تسليم مايو/أيار 2022- بنسبة 6.5%، مسجلةً 99.91 دولارًا للبرميل، بعدما تراجعت عند 97.44 دولارًا خلال الجلسة.

كانت أسعار النفط قد أنهت تعاملاتها أمس على تراجع بنحو 6%، وسط ترقّب للمحادثات الروسية الأوكرانية، فضلًا عن تزايد إصابات كورونا في الصين.

تقرير أوبك

ارتفع إنتاج أوبك من النفط بمقدار 440 ألف برميل يوميًا خلال الشهر الماضي، ليصل الإجمالي 28.473 مليون برميل يوميًا، بقيادة السعودية وليبيا.

وأبقت أوبك تقديرات نمو الطلب على النفط عالميًا عند 4.15 مليون برميل يوميًا، ليكون من المرجح أن يبلغ الإجمالي 100.90 مليونًا.

كما لم تشهد تقديرات المنظمة لنمو المعروض النفطي من خارجها أيّ تغيير ليظل عند 3.02 مليون برميل يوميًا، ما يعني أن الإجمالي سيبلغ 66.59 مليونًا.

وقف إطلاق النار

قال المحلل في شركة فوغيتومي للأوراق المالية المحدودة، توشيتاكا تازاوا: "توقعات التطورات الإيجابية في محادثات وقف إطلاق النار بين روسيا وأوكرانيا عززت الآمال بتخفيف الضيق في سوق النفط الخام العالمية".

وأضاف أن عمليات الإغلاق الجديدة للحدّ من جائحة كورونا في الصين أثارت أيضًا مخاوف بشأن تباطؤ الطلب.

سجلت الصين قفزة كبيرة في الإصابات اليومية بكوفيد -19 اليوم الثلاثاء، إذ تضاعفت الحالات الجديدة أكثر من الضعف مقارنة باليوم السابق، مسجلةً أعلى مستوى لها في عامين مع انتشار الفيروس بسرعة في شمال شرق البلاد.أزمة روسيا وأوكرانيا - أسعار النفط

وتراقب الأسواق المحادثات بين المفاوضين الأوكرانيين والروس لتخفيف الأزمة اليوم الثلاثاء، بعد انتهاء المناقشات أمس الإثنين، التي جرت عبر تقنية الاتصال المرئي دون الإعلان عن أيّ تقدّم جديد.

كما من المتوقع أن يسافر الرئيس الأميركي جو بايدن إلى بروكسل الأسبوع المقبل، للقاء قادة الناتو لمناقشة الحرب الروسية في أوكرانيا، حسبما ذكرت مصادر أميركية وأجنبية مطّلعة على الوضع أمس الإثنين.

النفط الروسي

حذّرت الولايات المتحدة الصين من تقديم مساعدات عسكرية أو مالية لموسكو، وقال مسؤولان هنديان، إن الهند قد تقبل عرضًا روسيًا لشراء النفط الخام وسلع أخرى بسعر مخفض، في إشارة إلى أن نيودلهي تريد الإبقاء على شريكها التجاري الرئيس في الخدمة.

وقال كبير الاقتصاديين في معهد أبحاث إن إل آي، تسويوشي أوينو: "حتى إذا كان هناك وقف لإطلاق النار، فمن المتوقع أن تظل أسعار النفط عند مستويات عالية، مع استمرار المحاولات الغربية لعزل موسكو من خلال العقوبات، مما يبقي سوق النفط العالمية في حالة ضيقة".

وأضاف: "لا يزال الانخفاض الأخير في سوق النفط يأتي مع تخلّي بعض المستثمرين عن مراكزهم، إذ أصبحوا قلقين بشكل متزايد بشأن التقلبات الأخيرة"، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

قطع المستثمرون رهاناتهم الصعودية على النفط الأسبوع الماضي، إذ ارتفعت الأسعار إلى أعلى مستوياتها في عدّة سنوات، وتدهورت التوقعات الاقتصادية، وجعل التقلب الشديد مراكز المشتقات أكثر تكلفة للمحافظة عليها.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق