رئيسيةأسعار النفطعاجلنفط

أسعار الوقود في غانا ترتفع للمرة الرابعة في 3 أشهر

حياة حسين

دفعت الحرب الروسية اﻷوكرانية إلى ارتفاع أسعار الوقود في غانا؛ إذ إن أكبر شركة لتسويق النفط، وهي "أوه إم سي إس"، زادت البنزين من 8.29 سيدي غانيًا إلى 8.49 سيدي غانيًا.

وتُعَد هذه المرة الرابعة التي تزيد فيها سعر الوقود بنوعيه البنزين والديزل منذ بداية العام الجاري، حسبما ذكر موقع "غانا ويب" المحلي.

ورفعت الشركات اﻷسعار في يناير/كانون الثاني الماضي من 6.9 سيدي غانيًا إلى 7.42 سيدي غانيًا للتر، ثم زادته حتى بلغ السعر في الشهر التالي -فبراير/شباط- 7.99 سيدي غانيًا، وفي مارس/آذار الجاري زاد إلى 8.29 سيدي غانيًا، حتى قررت، السبت الماضي، زيادته إلى 8.49 سيدي غانيًا.

يُذكر أن سعر الدوﻻر =7.1 سيدي غانيًا.

شل غانا

قال نائب وزير اﻻتصاﻻت السابق في غانا، فليكس كاوكي أوفوسو، في تغريدة على أحد مواقع التواصل اﻻجتماعي، يوم الجمعة: "سعر الوقود يرتفع مجددًا"، مع إشارة إلى قائمة أسعار شركة "شل غانا" الجديدة.

وتأتي تلك الزيادات المتتالية بأسعار الوقود في غانا رغم أن غرفة مستهلكي نفط غانا كانت قد توقعت عدم رفع اﻷسعار مجددًا حتى نهاية مارس/آذار الجاري.

وقال السكرتير التنفيذي لغرفة مستهلكي نفط غانا، دونكان أموه: إن الهبوط الكبير لسعر صرف العملة المحلية -سيدي غاني-من اﻷسباب اﻷساسية التي أسهمت في اﻻرتفاعات الكبيرة في سعر الوقود والمشتقات النفطية.

وأضاف أن الغزو الروسي لأوكرانيا دفع إلى صعود أسعار النفط في اﻷسواق العالمية، وانعكس سلبًا على السوق المحلية في زيادة سعر الوقود.

وشنّت روسيا هجومًا على أوكرانيا في 24 فبراير/شباط الماضي؛ ما دفع أسعار منتجات الطاقة من نفط وغاز إلى مستويات قياسية.

سعر النفط العالمي

النفط والغاز في غاناشهدت أسعار النفط صعودًا اقترب من 140 دوﻻرًا للبرميل من خام برنت في اﻷسبوع الثاني للحرب، التي دخلت أسبوعها الثالث، قبل أن تخسر بعض تلك المكاسب، وفي تعاملات الجمعة ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط، تسليم شهر أبريل/نيسان، بنحو 3.1%، لتصل إلى 109.99 دولارًا للبرميل.

كما ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت -تسليم مايو/أيار 2022- بنسبة 3%، مسجلة 112.67 دولارًا للبرميل.

يُذكر أن تقريرًا أصدرته إحدى منظمات المجتمع المدني المحلية، مطلع الشهر الجاري، كشف عن أن الدولة اﻷفريقية حققت إيرادات نفطية من 3 حقول خلال 10 سنوات -من 2011 إلى 2020- وأسهمت العائدات النفطية في توفير أعلى تمويل للميزانية الوطنية السنوية الذي قُدر بـ2.6 مليار دولار أميركي (40% من عائدات مجموعة غانا البالغة 6.55 مليار دولار).

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق