رئيسيةأخبار الطاقة النوويةأخبار الغازروسيا وأوكرانياطاقة نوويةعاجلغاز

إيلون ماسك يهاجم الغاز الروسي ويطالب أوروبا بزيادة استخدام الطاقة النووية

أحمد بدر

ردًا على الغزو الروسي لأوكرانيا، وفي محاولة لإيجاد مخرج من المخاوف الأوروبية بشأن انقطاع الغاز الروسي، طالب الملياردير الأميركي إيلون ماسك أوروبا بزيادة استخدام الطاقة النووية.

كما طالب الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا للسيارات الكهربائية وشركة سبيس إكس، الولايات المتحدة بزيادة إنتاجها من النفط وتصديره إلى أوروبا، ولا سيما مع تواصل العقوبات العالمية على روسيا، التي تعتمد دولها على غاز روسيا لسد 40% من احتياجاتها من الطاقة.

وقال إيلون ماسك: "نأمل في أن يكون الأمر واضحًا، أن على أوروبا الآن إعادة تشغيل محطات الطاقة النووية الخاملة، بجانب زيادة إنتاج الطاقة من المحطات التي تعمل حاليًا"، وفقًا لما نقلته عنه صحيفة "بيزنس إنسايدر" الأميركية.

الرد على المخاوف من الإشعاعات

محطات الطاقة النووية
محطات الطاقة النووية

رد إيلون ماسك على المتخوفين من أثر عودة محطات الطاقة النووية للعمل، قائلًا إن هذا الأمر بالغ الأهمية للأمن الوطني والدولي، حسب موقع نيوز الأسترالي.

وقال: "بالنسبة لمن يعتقدون -بالخطأ- أن هذا يمثل خطرًا إشعاعيًا، أقول لهم اختاروا ما تَعُدُّونه أسوأ موقع نووي، وسأسافر إلى هناك وأتناول الطعام المزروع محليًا أمام شاشات التلفزيون".

وأضاف: "سبق أن فعلت ذلك في اليابان منذ سنوات عديدة، بعد مدة وجيزة من حادثة فوكوشيما؛ فخطر الإشعاع أقل بكثير مما يعتقده معظم الناس.. كما أن الطاقة النووية أفضل بكثير فيما يتعلق بالاحترار العالمي من حرق الهيدروكربونات للحصول على الطاقة".

الحلول المستدامة لن تعوض الغاز

كان إيلون ماسك قد صرّح، يوم الجمعة 4 مارس/آذار، بأن الأوقات الاستثنائية تتطلب إجراءات غير عادية؛ لذلك تجب زيادة إنتاج النفط والغاز على الفور، مضيفًا: "رغم أن هذا سيؤثر في شركة تيسلا للسيارات الكهربائية؛ فإن حلول الطاقة المستدامة لا يمكنها ببساطة –على الفور- تعويض صادرات النفط والغاز الروسية".

وقبل أسبوع، استجاب الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا الأميركية، إيلون ماسك، لطلبات من الحكومة الأوكرانية؛ حيث تبرع بآلاف الأقمار الصناعية "ستارلينك" لتعزيز خدمات الاتصالات في البلاد.

وتتواصل الأقمار الصناعية مع محطات المستخدمين الأرضية والمحطات الأرضية؛ ما يمكنها من توفير الوصول إلى الإنترنت في الأماكن النائية، دون الحاجة إلى الخطوط والأسلاك التقليدية.

ودعا إيلون ماسك الأوكرانيين إلى ضرورة استخدام أقمار ستارلينك بحذر؛ حيث من المحتمل أن تستهدف القوات الروسية المحطات الأرضية، وهو التحذير نفسه الذي أعلنه خبراء أمنيون من أن روسيا لديها تاريخ في استخدام الاتصالات عبر الأقمار الصناعية لتتبع الأهداف المحتملة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق