عاجلأخبار منوعةرئيسيةمنوعات

الجزائر تطلق حملة ترويج للاستثمارات في قطاع المناجم (صور)

في إطار خطتها لتنويع مصادر الدخل

ضمن مساعيها لتنويع مصادر الدخل، تعوّل الجزائر على قطاع المناجم في لعب دور رئيس بتنمية الإيرادات، والإسهام في تعزيز تنويع الاقتصاد الوطني.

وفي هذا الإطار، افتتح وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، اليوم الثلاثاء، فعاليات الترويج وتطوير الاستثمار في قطاع المناجم، مؤكدًا أهمية القطاع وضرورة تطويره للإسهام في النهوض بالاقتصاد الوطني.

وقال، إن الاستثمار المنجمي يمرّ من خلال تحسين مناخ الاستثمار لتهيئة المناخ للشركات، إذ تعمل الحكومة على برنامج متكامل لتعزيز موارد القطاع.

كان الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون قد أصدر أوامره بتسريع استغلال المناجم، ومن بينها الذهب والحديد والزنك والفوسفات التي ظلّت لعقود موجودة، دون أن توليها الحكومات المتعاقبة أولوية قبل الآن.

كما أعلنت وكالة البحوث الجيولوجية التابعة لوزارة المناجم تنفيذ مسح شامل يتضمن ما يزيد على 70 مشروعًا خلال عام 2021، بما في ذلك برنامج طموح لإعداد 43 خريطة جيولوجية، من أجل ترقية القطاع المعدني، استعدادًا للاستفادة منه وتنويع مصادر الدخل القومي.

حملة ترويج الاستثمارات في قطاع المناجم بالجزائر
جانب من الفعاليات - الصورة من وزارة الطاقة والمناجم الجزائرية

تطوير المناجم

قال وزير الطاقة والمناجم، إن الحكومة تعمل على تطوير مناجم جديدة من خلال اعطاء أولوية خاصة لمرحلة الاستكشاف المنجمي، والتي تتطلب استثمارات وتوفير إمكانات كبيرة، موضحًا أن هذه المرحلة ما زالت تتكفل بها الدولة لوحدها.

وأشار إلى أن دخول الشركات الجزائرية العامة والخاصة في مجال الاستكشاف بقطاع التعدين والنشاطات المنجمية سيعمل على جذب الاستثمارات المباشرة الاجنبية، وهو ما يشكّل ركيزة لتطوير المجال.

حملة ترويج الاستثمارات في قطاع المناجم بالجزائر
جانب من الفعاليات - الصورة من وزارة الطاقة والمناجم الجزائرية

تطوير الشراكات

أكد الوزير عرقاب أهمية تطوير الشراكة بجميع أشكالها، وخاصة الشراكة العمومية الخاصة والأجنبية، وهو ما يشكّل محورًا رئيسًا لتنمية قطاع المناجم لضمان التمويل المالي لنشاطه ونقل التكنولوجيا.

ونبّه إلى أن بلاده تسعى لتهيئة بيئة اقتصادية منجمية فعّالة قادرة على ضمان إيرادات إضافية للدولة، دون الحدّ من قدرات الازدهار الاقتصادي للشركات، مؤكدًا أهمية الاستثمار في العنصر البشري لتلبية الاحتياجات العاجلة من حيث التكوين والتدريب المتواصل.

ودعا عرقاب إلى ضرورة مراجعة قانون المناجم الحالي، من أجل أن يلبي الإطار التشريعي والتنظيمي تطلعات الشركات، ويوفر مناخًا لجذب الاستثمار وتنويع الاقتصاد الوطني بعيدًا عن المحروقات (النفط والغاز).

حملة ترويج الاستثمارات في قطاع المناجم بالجزائر
جانب من الفعاليات - الصورة من وزارة الطاقة والمناجم الجزائرية

خطة التطوير

أوضح وزير الطاقة أن وزارته تعمل على تطوير قطاع المناجم، إذ وُضِعت خطة عمل خاصة بقطاع المناجم، وتشمل نقاطًا عديدة، أهمها إصلاح الإطار التشريعي والتنظيمي وتوفير المعلومات والبيانات الأساسية.

وأضاف أن برنامج وزارته يتضمن تكثيف برامج البحث المنجمي لاكتشاف موارد معدنية جديدة مع زيادة الإنتاجية وتنويع المنتجات المنجمية على غرار مشروعات تحويل الفوسفات، واستغلال الزنك والرصاص، وتطوير مكمن الحديد بغار جبيلات بهدف تزويد صناعة الحديد والصلب الوطنية.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق