أخبار السياراترئيسيةسيارات

السيارات الكهربائية.. هوندا تعارض الائتمانات الضريبية المقترحة في أميركا

دينا قدري

تثير الائتمانات الضريبية المقترحة للسيارات الكهربائية في الولايات المتحدة المزيد من الجدل بين صفوف شركات تصنيع السيارات، وكانت هوندا اليابانية آخر من عارض هذه المقترحات.

على الرغم من أن هوندا ليست لديها سيارة كهربائية معروضة للبيع في الولايات المتحدة في الوقت الحالي؛ فمن الواضح أن الشركة لا تريد أن تكون في وضع غير مناسب عندما يتغير الأمر.

إذ تهدف الشركة إلى تزويد 100% من طرازاتها بالكهرباء بحلول عام 2040، وسيجري تصنيع العديد من تلك السيارات الكهربائية في مصانع الولايات المتحدة.

السيارات الكهربائية

تشجيع السيارات الكهربائية

يتطلب التشجيع على تبني السيارات الكهربائية على نطاق واسع العديد من الأمور لكي تسير على نحوٍ جيد، حسبما أفادت منصة "كار باز".

إذ لا يتوقع العملاء سيارة كهربائية جيدة فحسب، بل يريدون الوصول إلى شبكة شحن موثوقة ويُمكن الوصول إليها بسهولة.

كما تؤدي الحوافز دورًا كبيرًا في الانتقال من سيارة ذات محرك احتراق داخلي، وهذه النقطة موضع خلاف مؤخرًا في الولايات المتحدة.

الائتمانات الضريبية المقترحة

في الوقت الحالي، يُمكن للمشترين الحصول على ائتمان ضريبي فيدرالي يصل إلى 7500 دولار عند شراء سيارة كهربائية أو هجينة قابلة للشحن الخارجي جديدة.

وينص مشروع قانون "الطاقة النظيفة لأميركا" المقترح على أن السيارات الكهربائية المجمعة في الولايات المتحدة فقط هي المؤهلة للحصول على ائتمان ضريبي بقيمة 10 آلاف دولار.

في حين أن السيارات الكهربائية التي تُنشأ في مصانع يكون الموظفون فيها أعضاءً في نقابة عمالية ستكون مؤهلة للحصول على ائتمان كامل قدره 12500 دولار، أي ائتمان إضافي قدره 4500 دولار.

وتمثل النقابات فقط العمال في المصانع التي تديرها جنرال موتورز وفورد وستيلانتس.

هوندا - السيارات الكهربائية
شحن سيارة هوندا إي الكهربائية - أرشيفية

حرية الاختيار والعدالة

أكدت شركة هوندا -في بيان أصدرته- أنها تؤمن "بحرية الاختيار للمستهلكين الأميركيين والمعاملة العادلة لجميع العاملين الأميركيين في مجال السيارات؛ إذ نعمل جميعًا معًا لمكافحة تغيّر المناخ العالمي".

وأضافت: "ألا يستحق عملاء هوندا وأكوارا الذين يرغبون في شراء سيارة كهربائية الائتمان نفسه الذي يستحقه العملاء الذين يشترون سيارة من صانع السيارات في ديترويت (أي الأعضاء في النقابة)؟".

وحثت هوندا عملاءها على التواصل مع أحد أعضاء الكونغرس لمعارضة التغييرات المقترحة على الائتمانات الضريبية للسيارات الكهربائية.

عواقب تنفيذ المقترحات

شددت هوندا على اتفاق الخبراء على أن الائتمان الضريبي الفيدرالي أمر حيوي في إقناع غالبية المستهلكين الأميركيين بالانتقال إلى السيارات الكهربائية.

وإذا نُفِّذَت قواعد المقترح الجديدة؛ فإن شركات صناعة السيارات في ديترويت القديمة تتمتع بميزة واضحة.

وبالنسبة للمستهلكين؛ فهذا يعني أنه من المحتمل أن يختاروا بين السيارة الكهربائية التي يريدونها أكثر أو واحدة من مجموعة صغيرة من شركات صناعة السيارات التي تقدم أكبر ائتمان ضريبي، وهذا ما تقاتل هوندا ضده.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى