أخبار النفطسلايدر الرئيسيةنفط

أرامكو ترفع سعر بيع الخام العربي الخفيف لآسيا وأميركا في ديسمبر

أعلنت شركة أرامكو السعودية أسعار البيع الرسمية للخام العربي الخفيف لشحنات شهر ديسمبر/كانون الأول، والتي شهدت ارتفاعًا لعملائها في آسيا وأوروبا وأميركا.

ورفع عملاق النفط السعودي أسعار خام العربي الخفيف الرئيس للعملاء الآسيويين في ديسمبر/كانون الأول بمقدار 1.40 دولارًا إلى 2.70 دولارًا، فوق متوسط خامي عُمان/دبي.

وحددت السعودية سعر البيع الرسمي لشحنات الخام العربي الخفيف لشهر ديسمبر/كانون الأول إلى شمال غرب أوروبا بارتفاع 2.10 دولارًا عند خصم قدره 0.30 دولارًا للبرميل عن خام برنت

كما رفعت سعر البيع الرسمي للشحنات إلى الولايات المتحدة بنحو 0.50 دولارًا عند علاوة قدرها 1.75 دولارًا للبرميل فوق مؤشر أرغوس.

وكان من المتوقع أن يرفع المنتج الحكومي سعر البرميل بما يتراوح بين 50 سنتًا ودولار واحد، وفقًا لمسح أجرته وكالة بلومبرغ الأسبوع الماضي.

أسعار النفط

يأتي قرار أرامكو رفع أسعار النفط إلى عملائها، بعد تحسن عوائد المصافي، وانتعاش هوامش نواتج التقطير والعلاوات الفورية على نفط الشرق الأوسط، بعد ارتفاع أسعار النفط الخام في الأسواق الفورية.

وبالتزامن مع إعلان الأسعار الرسمية لأرامكو، ارتفعت أسعار النفط، أكثر من 3%، وبحلول الساعة 07:10 مساءً بتوقيت غرينتش (10:10 مساءً بتوقيت مكة المكرمة) صعد خام برنت -تسليم يناير/كانون الثاني- بنحو 2.69% مسجلًا 82.71%، كما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط، تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنحو 3.32% ليسجل 81.42%.

كانت أرامكو قد خفّضت الأسعار الرسمية لبيع النفط إلى عملائها في آسيا والولايات المتحدة، خلال شهري أكتوبر/تشرين الأول الجاري، ونوفمبر/تشرين الثاني المقبل؛ ما منح المصافي العالمية حافزًا لزيادة شحنات النفط الخام مع زيادة أوبك+ الإنتاج.

توقعات الطلب على النفطقرار أوبك

جاء قرار أرامكو بزيادة الأسعار بعد يوم واحد من قرار تحالف أوبك+ الإبقاء على الزيادة التدريجية المقررة بـ400 ألف برميل يوميًا في ديسمبر/كانون الأول، وتجاهل الدعوات المطالبة بضخ مزيد من الإمدادات للسيطرة على الأسعار.

ويتوقع المحللون أن تظل سوق النفط تعاني من نقص المعروض خلال بقية العام بعد قرار أوبك+ بقيادة السعودية وروسيا، وهو ما تنفيه أوبك التي تؤكد أن السوق مقبل على زيادة في الإمدادات خلال الربع الأول من العام المقبل.

وأشارت وكالة بلومبرغ إلى أن الزيادة الجديدة تعد ثاني أكبر زيادة خلال 20 عامًا، باستثناء فترة وجيزة العام الماضي عندما كانت السعودية وروسيا تخرجان من حرب أسعار.

وقالت كبيرة محللي النفط في شركة "إنرجي أسبكتس" الاستشارية في لندن أمريتا سين: "أسعار البيع الرسمية السعودية لشهر ديسمبر/كانون الأول أقوى من المتوقع".

وترسل السعودية أكثر من 60% من صادراتها من النفط الخام إلى آسيا، وتُعَد الصين وكوريا الجنوبية واليابان والهند أكبر المشترين.

خامات الشرق الأوسط

عادة ما تصدر أرامكو أسعار البيع الرسمية في الخامس من كل شهر، وتحدد الاتجاه للأسعار الإيرانية والكويتية والعراقية؛ ما يؤثر في نحو 9 ملايين برميل يوميًا من الخام المتجه إلى آسيا.

ويحدد عملاق النفط السعودي أسعار خاماته بناءً على توصيات العملاء، وبعد حساب التغير في قيمة نفطها خلال الشهر الماضي، بناءً على العائدات وأسعار المنتجات.

وحددت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" سعر البيع الرسمي لشحنات شهر ديسمبر/كانون الأول لخام مربان القياسي عند 82.73 دولارًا للبرميل.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى