أخبار منوعةرئيسيةمنوعات

الصين تلجأ إلى منغوليا لزيادة إمدادات الفحم

رغم اضطرابات نقاط العبور بسبب كورونا

مي مجدي

تحاول السلطات الصينية تعزيز إمدادات الفحم من منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم وسط مخاوف من ارتفاع الأسعار وتعطل حركة الإنتاج.

وفي هذا الصدد، قال سفير منغوليا لدى الصين، توفشين بادرال، إن الجانبين يعملان على قدم وساق لزيادة صادرات منغوليا السنوية من الفحم إلى الصين بنسبة تصل إلى 50%، بحسب موقع غلوبال تايمز.

من المرجح أن تؤثر حالات الإصابة الجديدة بوباء كوفيد-19 في منطقة منغوليا الداخلية على واردات الفحم الصينية بسبب توقف العمل في بعض نقاط العبور الرئيسة.

ومع ذلك، ظلت بعض النقاط الحدودية مفتوحة لنقل الفحم، إذ توقعت مصادر أن يكون التأثير مؤقتًا بعدما عززت البلدين التعاون في تجارة الفحم.

تجارة الفحم

في أحدث خطوة لحل أزمة الطاقة، تستعد الصين لزيادة واردات الفحم من منغوليا من خلال تعزيز التعاون بين البلدين وجهود النقل الجارية.

وأوضح بادرال، في مقابلة، الأربعاء، أن صادرات الفحم إلى الصين تمثل 80% من إجمالي التجارة الثنائية للسلع والخدمات، ويشارك أكثر من 3 آلاف سائق منغولي في نقل الفحم عبر الحدود.

ومن أجل تعزيز التجارة، يناقش البلدان إمكانية نقل البضائع عن طريق السكك الحديدية في الموانئ الرئيسة، خاصة أن منغوليا تتطلع إلى استكمال خط سكة حديد على الحدود وافتتاحه العام المقبل.

الفحم - مشروعات الفحم
أحد مواقع مشروعات الطاقة – أرشيفية

وتُصدر منغوليا -حاليًا- 32 مليون طن من الفحم الجيري، ومن المتوقع أن تزداد صادرات فحم الكوك من منغوليا إلى الصين قرابة 10-20 مليون طن، وستقفز إلى 50% بعد فتح حركة السكك الحديدية على الحدود.

غلق الموانئ

لكن بمجرد الإعلان عن حالات إصابة بفيروس كورونا "كوفيد-19"، أعلنت منغوليا غلق عدة موانئ رئيسة، يوم الأربعاء؛ من بينها ميناء إرينهوت.

كما اتفق المسؤولون على إغلاق ميناء كيك، ثالث أكبر ميناء بري في البلاد ومن أهم موانئ تصدير الفحم، يوم الأربعاء، وفقًا لتصريحات بعض المصادر.

وكانت لجنة الصحة المحلية قد أبلغت عن إصابة 5 حالات بكورونا "كوفيد-19"، يوم الثلاثاء، في منطقة "إجين بانر"، و3 آخرين في مدينة إرينهوت الساحلية، يوم الأربعاء.

وأشارت المصادر إلى استمرار النقل بالسكك الحديدية لتصدير الفحم وخام الحديد والخشب دون انقطاع.

ونشر موقع غلوبال تايمز بيانات تفيد بأن منغوليا صدرت نحو 10.68 مليون طن من الفحم العام الماضي عبر ميناء كيك، كما سمحت بمواصلة نقل البضائع عن طريق ميناء غانكيمودو.

محطة توليد كهرباء بالفحم في مدينة شنغهاي في الصين
محطة توليد كهرباء بالفحم في مدينة شنغهاي في الصين

الأزمة الصينية

دفعت أزمة الكهرباء المسؤولين الصينيين إلى التعهد باستخدام جميع الوسائل اللازمة للحد من ارتفاع أسعار الفحم وتوسيع الإمدادات بالإضافة إلى زيادة الواردات.

وتسببت زيادة الأسعار في ارتفاع واردات الفحم في البلاد بنسبة 76% على أساس سنوي إلى 32.88 مليون طن في سبتمبر/أيلول.

وتستورد الصين الفحم من العديد من الموردين الرئيسين مثل إندونيسيا وأستراليا وروسيا، لكن نمت منغوليا هذا العام لتصبح أكبر مورد لفحم الكوك للصين.

وشكلت واردات الفحم من منغوليا نحو 10.5% من إجمالي واردات الصين من الفحم في 2020، كما ساعدت على تلبية احتياجات الصين المتزايدة في الأيام الأخيرة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى