طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةسلايدر الرئيسيةعاجل

أداني الهندية تستثمر 70 مليار دولار في الطاقة المتجددة

ثاني أغنى رجل أعمال في آسيا يخطط للسيطرة على قطاع الطاقة النظيفة

مي مجدي

أعلن رئيس مجلس إدارة أداني الهندية استثمار أكثر من 50 مليار دولار في قطاع الطاقة المتجددة ضمن مخطط المجموعة، لتصبح أكبر منتج للطاقة النظيفة في العالم بحلول عام 2030.

وخلال حديثه في إحدى فعاليات قطاع الصناعة، صرّح الملياردير غوتام أداني بأن المجموعة ستخصّص أكثر من 20 مليار دولار أميركي لتوليد الكهرباء المتجددة وحدها على مدى العقد المقبل، في حين سيتراوح النمو العضوي (زيادة المبيعات والأرباح من عمليات الشركة) وغير العضوي (نمو أنشطة الشركة عن طريق الاندماج أو الاستحواذ) للشركة عبر سلسلة قيمة الطاقة الخضراء بأكملها بين 50 و70 مليار دولار أميركي، بحسب موقع ذي إيكونوميك تايمز المحلي.

وتأتي تعليقات أداني في وقت أدّى فيه نقص إمدادات الفحم في الهند إلى تفاقم أزمة الكهرباء التي تهدّد بعرقلة الاقتصاد الأسرع في العالم.

أكبر شركة في العالم

يرى ثاني أغنى رجل أعمال في آسيا أن الهند ستصبح مصدرًا صافيًا للطاقة الخضراء في القريب العاجل، ويمكن أن يحل الهيدروجين ومشتقاته محل النفط الخام والغاز الطبيعي والفحم.

خطة الهند 2050
الملياردير غوتام أداني رئيس مجموعة أداني

وقال إنه على أتم الثقة بأن سلسلة القيمة لمجموعة أداني وخبراتها تضعها على الطريق الصحيح لتصبح منتجًا للطاقة الخضراء بأقل تكلفة عن أي شركة أخرى في العالم.

ورغم أن أداني تُعدّ أكبر شركة في مجال الطاقة الشمسية في البلاد، أكد غوتام أن مجموعته لن تقف مكتوفة الأيدي وستضاعف طاقتها من الطاقة الشمسية 3 مرات على مدى السنوات الـ4 المقبلة، وبذلك تكون قد حافظت على مركز الصدارة متفوقة على الشركات المحلية والعالمية الأخرى.

وستشمل الاستثمارات الجديدة التحالف مع شركاء محتملين لتصنيع أجهزة المحلل الكهربائي وعمليات التكامل الارتجاعي لتأمين سلسلة التوريد لشركات قطاع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والمنصات السحابية الصناعية.

وأضاف غوتام أنه في غضون عامين فقط حقّقت حافظة الكهرباء المتجددة أهدافها الأولى، البالغة 25 غيغاواط، قبل 4 سنوات من الموعد المحدد، لذا تخطّط أداني لتصبح أكبر شركة في العالم لتوليد الكهرباء المتجددة بحلول عام 2030.

الاقتصاد الهندي

بفضل المساعي والجهود المبذولة في المدة الأخيرة، قال غوتام أداني إن حجم الاقتصاد في الهند ستبلغ قيمته 28 تريليون دولار أميركي على مدى العقود الـ3 المقبلة.

وبحلول 2050، سيزيد دخل الفرد في الهند من 1/30 من دخل الفرد في الولايات المتحدة إلى الثلث.

وقال غوتام إن الجهود العالمية لمكافحة تغير المناخ ستؤدي إلى خلق فرص استثمارية تساوي تريليونات الدولارات، وستشمل إنتاج الجيل القادم من الألواح الشمسية عالية الكفاءة، والمواد منخفضة الكربون التي ستجعل أكبر توربينات الرياح البحرية ميسورة التكلفة، وتعميم تقنيات احتجاز الكربون والتنقل الكهربائي والتكنولوجيا المتعلقة بالهيدروجين.

توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية

وتدير الهند -حاليًا- أكبر برنامج للطاقة النظيفة في العالم لتحقيق 175 غيغاواط من الطاقة المتجددة، وتشمل 100 غيغاواط من الطاقة الشمسية بحلول عام 2022.

كما تهدف الهند إلى تحقيق 450 غيغاواط من الطاقة المتجددة بحلول عام 2030.

ورغم أن حصة الفحم تتناقص في المدة الحالية، فإن البلاد لا تزال تُنتج قرابة 70% من الكهرباء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى