سلايدر الرئيسيةأخبار الكهرباءعاجلكهرباء

وزير الطاقة السعودي: الربط الكهربائي مع مصر بداية لمشروعات مماثلة عربيًا وأوروبيًا

الأمير عبدالعزيز بن سلمان أكد انتقال البلدين من مرحلة الوعود إلى تحقيق الطموحات

محمد فرج

أشاد وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان بمشروع الربط الكهربائي مع مصر، مؤكدًا نجاح قيادات البلدين في تحويل الأماني والأحلام إلى واقع وإنجازات ملموسة يراها ويستفيد منها الجميع، وعمل مشترك يعزز من قدرات الدولتين.

وأضاف خلال مشاركته في حفل توقيع عقود ترسية مشروع الربط الكهربائي بين السعودية ومصر الذي عُقد عبر تقنية التواصل المرئي، اليوم الثلاثاء، أن البلدين لديهما رؤى ومستهدفات واحدة ويسعيان لتكوين فريق واحد يعمل وفقًا لتوجيهات القيادات في البلدين.

مشروع الربط الكهربائيمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية

أوضح وزير الطاقة السعودي أن المشروع سوف يستمر مهما بلغت التحديات، مؤكدًا ضرورة عدم التقليل من قدرات الدول العربية وتجربتها الضخمة في تحويل الأحلام إلى حقيقة، قائلًا: "ندرك أهمية المنصب الذى نحن فيه ونسعى للالتزام بالمهام المكلفين بها على أكمل وجه".

وقال، إن المملكة العربية السعودية لديها رؤية حتى 2030، وتحظى بمتابعة شخصية من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

الروابط بين البلدين

أضاف الأمير عبدالعزيز بن سلمان أن مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية له عمق تاريخي وروابط تدفع وتعزز العلاقات، ويوجد حرص شعبي على إنجازه، وأن يكون بداية لتنفيذ مشروعات أخرى مع الدول العربية.

وأشار إلى أن الربط الكهربائي بين مصر والسعودية يعزز للربط الأكبر للمنظومة العربية ونطاق أكبر للربط العالمي مع دول أخري في أوروبا.

وقال: "انتقلنا من ظاهرة الوعود الكلامية إلى التنفيذ، والمشروع سيكون واقع وحقيقة في أشهر معدودة بعد التعاقد مع الشركات المنفذة للأعمال".

الربط الكهربائي
من مراسم توقيع مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية

تفاصيل المشروع

من المخطط أن يكون مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسعودية محورًا أساسيًا في الربط الكهربائي العربي، الذي يسعى لإنشاء بنية أساسية لتجارة الكهرباء بين الدول العربية، تمهيدًا لإنشاء سوق مشتركة للكهرباء.

ويتيح المشروع تبادل 3 آلاف ميغاواط من الكهرباء بين البلدين، إضافة إلى استخداماته الأخرى للتبادل التجاري للكهرباء، خصوصًا في الشتاء، الذي سيتيح للرياض تصدير الكهرباء الفائضة في منظومتها.

كانت التكلفة الأولية للمشروع تقدر بنحو 1.6 مليار دولار، لكن من المتوقع أن تتزايد القيمة كثيرًا بعد التعديلات في المسارات الخاصة بالخط البحري.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى