رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددة

أبوظبي تصدر شهادات للطاقة النظيفة

في إطار خطة تحول الطاقة الرامية إلى التوسع في توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة، أطلقت دائرة الطاقة في أبوظبي سياسة تنظيمية لإصدار شهادات الطاقة النظيفة، ضمن مساعي دولة الإمارات لخفض الانبعاثات وتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

يأتي ذلك بجزء من التزامها بدفع التحول نحو طاقة مستدامة خالية من الانبعاثات الكربونية، في خطوة تمثّل حجر الأساس لبناء سوق لشراء وتداول شهادات بالسمات المتعلقة باستخدام الطاقة النووية والمتجددة في الإمارة، حسبما نشرته وكالة أنباء الإمارات، اليوم الأحد.

وتحدد السياسة التنظيمية -التي أطلقتها الدائرة- جملة اللوائح والمبادئ لتنفيذ مخطط شهادات الطاقة النظيفة في أبوظبي، مقياسًا لخفض الانبعاثات الكربونية الناجمة عن توليد الطاقة، مع توفير نظام اعتماد موثوق يلبي الطلب والاهتمام المتزايد لدى المؤسسات التجارية وسكان المنازل للمساهمة في مواجهة التغير المناخي.

ونظرًا لأن الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة النظيفة لا يمكن تمييزها عن تلك التي أنتجت من أيّ مصدر آخر، فإن نظام تتبّع سمات الطاقة المتجددة والنظيفة مطلوب لتأكيد تصريحات مزوّدي الكهرباء والمستهلكين بشأن استخدامهم لكهرباء مُنخفضة أو معدومة الانبعاثات الكربونية.

شهادات الطاقة النظيفة

صممت دائرة الطاقة مخطط شهادات الطاقة النظيفة استنادًا إلى "نظام تتبّع السمات" الخاص بشهادات الطاقة المتجددة والمعترف به دوليًا، والذي طورته المنظمة الدولية لمعيار شهادات الطاقة المتجددة "أي آر إي سي ستاندارد" (I-REC Standard)، وذلك من أجل دعم الاستخدام الأمثل للطاقة النظيفة.

جرى توقيع اتفاقية بين الطرفين، اعتُمِدَت بموجبها دائرة الطاقة في أبوظبي جهة الإصدار المحلية لشهادات الطاقة النظيفة.

وجرى تحديد 4 أطراف رئيسة لتنفيذ مخطط شهادات الطاقة النظيفة في أبوظبي، دائرة الطاقة بصفتها جهة الإصدار هي الجهة المخولة رسميا لإصدار شهادات الطاقة النظيفة داخل إمارة أبوظبي.

في حين إن المنظمة الدولية لمعيار شهادات الطاقة المتجددة مسؤولة عن توفير منصة لسجلّ شهادات الطاقة النظيفة، وهو السجلّ المركزي الوحيد الذي يحتفظ بدورة الحياة الكاملة للملكية واستخدام شهادات الطاقة النظيفة الصادرة.

كما يجري تسجيل جميع المعاملات التجارية، والتحقق من المطالبات، والتأكد من عدم وجود حساب مزدوج لشهادة الطاقة النظيفة.

مياه وكهرباء الإمارات

جرى تحديد شركة مياه وكهرباء الإمارات مسجلًا وحيدًا للكهرباء التي يجري ضخّها من شركات توليد مرخصة من دائرة الطاقة.

وستضمن شركة مياه و كهرباء الإمارات إدراج جميع محطات التوليد المنتجة للطاقة النظيفة في أبوظبي في سجل "I-REC".

كما يمكن للشركات أو المستهلكين الذين يرغبون في الحصول على شهادة طاقة نظيفة أن ينضموا بصفة مشاركين، ويعملوا على فتح حساب في سجل شهادات الطاقة النظيفة.

ويجري إصدار الشهادات من قبل دائرة الطاقة بوحدات 1 ميغاواط/ساعة عند تلقّي طلب من المسجل الوحيد، كما يمكن بعد ذلك للمشاركين تخصيص المستفيدين من الشهادات.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى