أخبار النفطرئيسيةنفط

غازبروم تعتزم رفع إنتاج الهيدروكربونات إلى 100 مليون طن

بنسبة 1.87% في الربع الثاني لعام 2021

مي مجدي

تتوقّع شركة الغاز الروسية غازبروم ارتفاع إنتاج الهيدروكربونات بنسبة 1.87% في الربع الثاني لعام 2021 مع تخفيف تخفيضات أوبك+.

وتعتزم الشركة الروسية الاستفادة الكاملة من ارتفاع إنتاج النفط في روسيا بوصفه جزءًا من اتفاق أوبك+ الذي يبدأ في أغسطس/آب، والذي توصل إلى زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميًا. وتتوقع أن تتجاوز مستوى ما قبل أزمة إنتاج الهيدروكربونات في عام 2021، بحسب موقع "إس آند بي غلوبال بلاتس".

وخلال العام الماضي، سجلت غازبروم أدنى أرباح سنوية خلال 13 عامًا، على خلفية تراجع استهلاك الغاز في أوروبا، الذي يعدّ سوق التصدير الرئيسة للشركة.

وقال نائب المدير التنفيدي، أليكسي يانكفيتش، خلال مكالمة أجراها مع الموقع، إن الشركة تتوقع نموًا في النصف الثاني من العام وتخطط للوصول إلى مستوى أعلى مما كانت عليه قبل الأزمة في 2019.

وأضاف أنهم يخططون لاستغلال الفرص ضمن حصة الإنتاج الإضافية لروسيا التي تبلغ 100 ألف برميل يوميًا كل شهر بدءًا من أغسطس/آب وحتى ديسمبر/كانون الأول.

إنتاج غازبروم

بلغ إنتاج غازبروم من الهيدروكربونات 96.10 مليون طن متري، 1.95 مليون برميل يوميًا، في عام 2019.

وفي وقت سابق، قال الرئيس التنفيذي لشركة غازبروم، ألكسندر ديوكوف، إن الشركة تسعى لرفع إنتاج الهيدروكربونات إلى 100 مليون طن متري في عام 2021 حتى إذا ظلّت قيود إنتاج النفط بموجب اتفاقية أوبك+ سارية.

وتماشيًا مع جهود منظمة أوبك+ لمواجهة تأثير فيروس كورونا، خفضت الشركة إنتاجها النفطي إلى 1.06 مليون برميل يوميًا في مايو/أيار 2020، مقارنة بـ1.33 مليون برميل يوميًا في أبريل/نيسان 2020 وقت لم تكن الصفقة سارية المفعول بعد، بحسب بيانات وزارة الطاقة.

وتمكنت الشركة من استعادة الإنتاج جزئيًا، إذ بلغ إنتاجها النفطي في يوليو/تمّوز 1.13 مليون برميل يوميًا.

ووفقًا لأحدث شروط اتفاق أوبك+، الذي تم التوصل إليه في يوليو/تمّوز، ستزيد روسيا الإنتاج بمقدار 100 ألف برميل يوميًا كل شهر بدءًا من أغسطس/آب، بهدف استعادة كامل قدرتها الإنتاجية إلى مستويات ما قبل الأزمة بحلول مايو/أيار 2022.

نتائج الربع الثاني

في الربع الثاني، عززت شركة غازبروم إنتاج الهيدروكربونات إلى 24.37 مليون طن متري، أي نحو 1.98 مليون برميل يوميًا من المكافئ النفطي، بزيادة 1.87% على أساس سنوي، ويرجع ذلك إلى تخفيف تخفيضات أوبك+.

كما ارتفع إنتاج الشركة من المكثفات النفطية إلى 0.8% على أساس سنوي، و1.4% على أساس ربع سنوي إلى 113.57 مليون برميل.

ودعمت الزيادة في إنتاج الغاز حجم الإنتاج، التي بلغت 387.83 مليار قدم مكعبة في الربع الثاني، بزيادة 3.7% على أساس سنوي.

وزادت الشركة إنتاج الغاز بعد بداية تشغيل خط معالجة الغاز في حقول فوستوشنو ميسوياخسكوي في منتصف عام 2020، وإطلاق البنية التحتية في حقل تازوفسكوي في يونيو/حزيران.

وأسهم الرفع التدريجي لقيود فيروس كورونا واستكمال إصلاحات مصفاة بانشيفو في الربع الأول في ارتفاع أحجام تكرير النفط.

وبشكل عام، قالت غازبروم إن نتائجها التنفيذية والمالية تتصاعد في الربع الثاني، ونجحت في تجاوز أزمة كورونا.

يُشار إلى أن أسعار النفط مستمرة في الارتفاع في عام 2021، بفضل إطلاق اللقاحات الفعالة ورفع إجراءات الإغلاق.

وقيًمت وكالة "إس آند بي غلوبال بلاتس" سعر خام الأورال الروسي عند 60.49 دولارًا للبرميل في أبريل/نيسان، الذي بلغ سعره في يونيو/حزيران 73.27 دولارًا للبرميل.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق