كهرباءتقارير الكهرباءرئيسية

إنتاج الكهرباء في ياسريتا الأرجنتينية ينخفض إلى النصف

بسبب تراجع تدفق مياه نهر بارانا

حياة حسين

هبطت معدلات توليد الكهرباء من محطة ياسريتا للطاقة الكهرومائية في الأرجنتين إلى النصف، بسبب انخفاض تدفق المياه في نهر "بارانا"، حسبما ذكر موقع "ميركو برس"، وهي وكالة جنوب الأطلنطي.

وتعمل المحطة -حاليًا- بنحو 12 توربينًا بدلًا من 20 توربينًا، تمثل كامل طاقتها التوليدية العادية، حسبما أعلنت يوم الخميس.

الأرجنتين وباراغواي

تحصل الأرجنتين على 90% من الكهرباء المولدة من ياسريتا، بينما تذهب 10% إلى جارتها باراغواي. ويمتد نهر بارانا بين البرازيل والأرجنتين وباراغواي.

وقال المدير التنفيذي لشركة إدارة ياسريتا، إيغانسيو باريوس آرتشيا: "إن هذا الوضع يؤثّر سلبًا على معدلات توليد الكهرباء، والكميات، وأيضًا على أنظمة الفواتير".

وأضاف أن سرعة تدفق المياه في بارانا تزيد قليلًا على الحد الأدنى القياسي الذي وصل إليه عند 5 آلاف و500 متر مكعب/ثانية، وتصل إلى 6 آلاف متر مكعب/ثانية. واستبعد آرتشيا أن يتغير هذا الوضع إلى الأحسن في وقت قريب.

وتقلّ طاقة التوليد القصوى لمحطة ياسريتا، التي تُعد الأكبر في الأرجنتين، حاليًا عن 1100 ميغاواط، تمثل ثلث طاقة توليد الكهرباء بالمحطة من الناحية التقنية، التي تبلغ 3 آلاف و200 ميغاواط.

كما تنخفض عن الكميات التي ولدتها محطة ياسريتا في المدة نفسها العام الماضي بنسبة 50%.

كهرباء يونيو

بلغت كمية الكهرباء التي ولّدتها محطة ياسريتا في يونيو/حزيران الماضي 789 ألفًا و416 ميغاواط، ما يعني أنها تقل بنحو 309 آلاف و260 ميغاواط عن المدة نفسها من العام الماضي، إذ شهد تدفق المياه في النهر انخفاضًا أيضًا.

ويضغط انخفاض توليد الكهرباء من محطة ياسريتا على أنظمة توليد الكهرباء الأخرى مثل التي تعمل بالغاز، كما يدفع إلى التحول إلى أنواع وقود أغلى.

محطة ياسريتا على نهر بارانا-الأرجنتين - الكهرباء
محطة ياسريتا على نهر بارانا في الأرجنتين

كما انعكست سلبًا على تحصيل فواتير الكهرباء، إذ انخفضت إلى 30 مليون دولار في يونيو/حزيران من 60 مليون دولار، تمثل المعدل الطبيعي في الأوقات العادية.

ورغم الآثار الاقتصادية للمسألة، يرى آرتشيا أنه لن ينعكس على الميزانية أو أسعار الشركة، وقال: "الولايات توازن الميزانية حسب احتياجاتها كل عام".

وأضاف: "إنه بنهاية 2021، كل المتطلبات ستُغطّى بالكامل، وأيضًا في 2022، متضمنة التكلفة الاستثمارية بناء (أنا كوا) التي تبلغ ذروتها العام المقبل".

محطة جديدة

تطوّر ياسريتا محطة سد أنا كوا، لتوليد بين 9 و20% من الكهرباء الإضافية، وتتوقف على تذبذب تدفق المياه في بارانا.

وتبلغ استثمارات المحطة الجديدة في العام الجاري 53 مليون دولار، تقفز إلى 170 مليون دولار في 2022، ويُستثمر نصف التكلفة الإجمالية التي تبلغ 350 مليون دولار خلال 50 شهرًا من العمل، وتنتهي 2024.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى