سياراتأخبار السياراترئيسية

11 مليار دولار إيرادات متوقعة لمبيعات السيارات في غانا

%15 نمو متوقع على مدى 6 سنوات مقبلة

محمد فرج

كشف تقرير جديد صادر عن مصرف ستانبيك، أنه من المتوقع أن تصل مبيعات السيارات في غانا إلى 11 مليار دولار بحلول عام 2026، مدعومًا بوجود الشركات العملاقة المتخصصة في تصنيع السيارات، والتي أنشأت مصانع لها في البلاد.

كما توقع نمو مبيعات السيارات في غانا بنسبة 15% على مدى السنوات الـ6 المقبلة،خاصة أنه جرى تقييم السوق بمبلغ 4 مليارات دولار عام 2020، حسبما ذكر موقع غانا ويب المحلي.

صناعة السيارات
صالة موسّعة لعرض السيارات - أرشيفية

ازدهار متوقع في مبيعات السيارات

أضاف التقرير، أنه من المتوقع أن تنمو مبيعات السيارات خلال العام الجاري بنسبة 8.3% مع زيادة الناتج القومي وعودة المصانع للعمل بكل طاقتها الإنتاجية بعد تأثّرها الفترة الماضية، نظرًا لتفشّي وباء كورونا.

وكانت غانا قد اتخذت عددًا من القرارات لتحفيز وجذب الاستثمار بقطاع السيارات، ما شجّع شركات مثل فولكس فاغن وتويوتا وسوزوكي على إنشاء مصانع تجميع محلية وتصدير منتجاتها إلى غرب أفريقيا.

وذكر التقرير أن الخطوات التي اتّبعتها غانا تمكّنها من فتح المزيد من المصانع لتجميع السيارات محليًا، وأن تصبح موردًا إقليميًا للسيارات.

جدير بالذكر أن تجّار تجزئة السيارات المستعملة يهيمنون على قطاع السيارات بالكامل في غانا حاليًا، وتشير التقديرات إلى أن الدولة تستورد سنويًا أكثر من 100 ألف سيارة بتكلفة 1.5 مليار دولار، بما يمثّل 15% من إجمالي فاتورة الواردات.

السيارات الكهربائية
محطة لشحن السيارات الكهربائية - أرشيفية

السيارات الكهربائية

تعمل جميع السيارات الموجودة على الطرق في أكرا بالغاز، ويبلغ عددها 1.1 مليون سيارة، وفقًا لما ذكرته وكالة حماية البيئة "إي بي إيه".

ومن المستهدف تحويل جزء من هذة السيارات الموجودة للعمل بالكهرباء في إطار خطة الحكومة لتقليص الانبعاثات وتحقيق الحياد الكربوني.

وبحسب تصريحات مسؤولين في الحكومة، فإن التحول إلى النقل والمواصلات عديمة الانبعاثات يتمثل في تحسين جودة الهواء والحدّ من استخدام الوقود الأحفوري والتقليل التدريجي لانبعاثات الكربون الضخمة.

ومن المتوقع أن تقرّ الحكومة مجموعة من التشريعات والحوافز المشجّعة على اقتناء السيارات الكهربائية خلال الفترة المقبلة.

أسعار الوقود في غانا

شهدت الأسابيع الماضية زيادة في أسعار الوقود بنسبة تتراوح بين 12 إلى 15%، بسبب فرض ضريبة وارتفاع الأسعار العالمية، حسبما ذكر موقع غانا ويب المحلي.

وتسبّب ارتفاع الأسعار العالمية للنفط في زيادة قيمة الوقود في أكرا بنسبة تصل إلى 3% في النصف الثاني من الشهر الماضي.

وارتفعت أسعار النفط في المدة الأخيرة، إذ يُتداول برميل خام برنت بين 72 إلى 75 دولارًا للبرميل.

لقراءة المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى