رئيسيةأخبار النفطسلايدر الرئيسيةنفط

حملة في الولايات المتحدة ضد شركة ملابس بسبب الوقود الأحفوري

بعد رفض وضع شعار شركة إينوفيكس على ستراتها

دينا قدري

شنّت شركة ليبرتي الأميركية لخدمات حقول النفط حملة إعلانية مستهدفة، لاستنكار نفاق شركة الملابس الأميركية ذا نورث فيس، وفقًا لما نقلته منصة إنرجي فويس المعنية بشؤون الطاقة.

يأتي ذلك بعد أن رفضت ذا نورث فيست -التي تعتمد على الوقود الأحفوري لإنتاج العديد من منتجات الملابس الاصطناعية- بيع سترات تحمل علامات تجارية خاصة لشركة النفط إينوفيكس داون هول سوليوشينز، العام الماضي.

حملة ضخمة

أطلقت شركة ليبرتي موقع "ثانك يو نورث فيس" (شكرًا نورث فيس)، وحملة على وسائل التواصل الاجتماعي ضد الشركة.

كما نشرت حملة "ثانك يو نورث فيس" لوحات إعلانية بالقرب من مكاتب شركة الملابس في دنفر في ولاية كولورادو، بما في ذلك شعارات مثل "هذه السترة من نورث فيس تبدو رائعة عليك.. وقد صُنعت من الوقود الأحفوري".

ليبرتي لخدمات حقول النفط
الرئيس التنفيذي لشركة ليبرتي الأميركية كريس رايت

شريك في الصناعة

أصدر الرئيس التنفيذي لشركة ليبرتي، كريس رايت، مقطع فيديو قال فيه "إن الغالبية العظمى من منتجات نورث فيس -السترات وحقائب الظهر والسراويل الخارجية والقمصان والأحذية والقبعات وما إلى ذلك- مصنوعة في الغالب من النفط والغاز الذي ننتجه بكل فخر".

وأضاف أن "نورث فيس ليست فقط عميلًا استثنائيًا لصناعة النفط والغاز، وإنما -أيضًا- شريك مع صناعة النفط والغاز في جعل الأماكن الخارجية الرائعة في متناول الكثير من الناس. لذا شكرًا لكِ نورث فيس، وعلى الرحب والسعة".

دور النفط والغاز

من جانبها، قالت ذا نورث فيس -في بيان لها- إن هناك أوقاتًا قررت فيها عدم بيع منتجات إلى مؤسسات معينة بقصد وضع شعارها بجوار شعار "يشمل شركات في صناعة النفط والغاز".

وأضافت الشركة أنها تدرك "الدور المتكامل الذي تلعبه صناعة النفط والغاز العالمية في دعم أعمالنا وعالمنا"، و"نحن نعتمد -حاليًا- على هذه الصناعة في العديد من المنتجات التي نصنعها، ونتزوّد بالوقود عند السفر، ولأجل الطاقة التي نحتاجها لتشغيل أعمالنا".

الحد من الانبعاثات

شدّدت ذا نورث فيس على أنها تشيد بجهود الصناعة للحد من انبعاثات الكربون والاستثمار في الطاقة النظيفة.

وأضافت أنه بحلول عام 2025 سيُعاد تدوير 100% من مواد الملابس الأكثر استخدامًا من ذا نورث فيس أو متجددة أو قابلة للتجديد، مع التخلّص من جميع العبوات البلاستيكية التي تُستخدم مرة واحدة.

ذا نورث فيس
أحد مقار شركة الملابس الأميركية ذا نورث فيس - أرشيفية

رفض طلب إينوفيكس

كانت شركة إينوفيكس قد طلبت، العام الماضي، من شركة ذا نورث فيس 400 سترة تُستخدم في المناطق الباردة ورحلات التزلج، في تقليد سنوي تتبعه لتقديم هدايا إلى موظفيها بمناسبة أعياد الميلاد.

وهو ما قابلته ذا نورث فيس بالرفض، مؤكدة أن شركة خدمات حقول النفط لا يمكنها وضع علامتها التجارية على السترات، لأنه لا يتماشى مع سياستها الداعمة للطاقة المتجددة.

ومن جانبه، صرّح الرئيس التنفيذي لـ"إينوفيكس"، آدم أندرسون، بأن الطاقة المنخفضة التكلفة والموثوقة هي أمر بالغ الأهمية لتمكين البشر من تحقيق الازدهار.

وشدّد على أن النفط والغاز الطبيعي هما الموردان الأساسيان اللذان يمكن للبشرية استخدامهما لإنتاج طاقة ذات تكلفة منخفضة يمكن الاعتماد عليها.

اقرأ ايضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى