رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءطاقة متجددةعاجلكهرباء

سوريا تعول على الطاقة المتجددة في حل أزمة الكهرباء

طالب رئيس مجلس الوزراء السوري حسين عرنوس وزارة الكهرباء بزيادة الكميات المولّدة ورفع كفاءة الطاقة والحدّ من الفاقد الكهربائي ومنع التعدّي على الشبكة.

وقال خلال ترؤسه اليوم الأربعاء اجتماعًا في وزارة الكهرباء، إن الحديث عن الصعوبات والتحديات والتدمير الذي أصاب قطاع الكهرباء هو فقط لمعرفة آفاق العمل المستقبلي، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية.

سوريا- الطاقة المتجددة
جانب من الاجتماع- الصورة من وكالة الأنباء السورية (2 يونيو 2021)

أزمة الكهرباء في سوريا

تشهد سوريا أزمة حادّة في توليد الكهرباء، إذ لا تتعدّى طاقة الإنتاج نحو 2500 ميغاواط تُوزّع على المحافظات السورية، في حين إن حاجة البلاد تبلغ نحو 7 آلاف ميغاواط.

وأوضح عرنوس أن الكهرباء تعدّ العصب المحرّك للاقتصاد، وهي مطالبة ببذل جهود مضاعفة واستغلال الموارد المتاحة والكفاءات الموجودة لديها للنهوض بواقع القطاع.

ودعا إلى استنهاض طاقات العاملين في قطاع الكهرباء، وبذل جهود مضاعفة في عمليات الإصلاح والصيانة، وإيجاد الحلول المناسبة لمعوقات العملية الإنتاجية وإعادة الإقلاع بالمنشآت التي تعرضت للتخريب جراء الإرهاب.

الطاقة المتجددة

قال عرنوس: "لا يجب أن تقتصر عملية إعادة التأهيل والتحديث للقطاع على العودة إلى الوضع الذي كانت عليه قبل الحرب، بل يجب العمل على إعمار وبناء القطاع وفق أسس عصرية وحديثة تواكب التطورات العالمية التي يشهدها هذا القطاع وفق الحدود الممكنة، لا سيما فيما يتعلق بالطاقات الكهربائية النظيفة والطاقة المتجددة".

من جانبه، أوضح وزير الكهرباء غسان الزامل، أن وزارته وضعت خطة لإضافة 2000 ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة حتى عام 2030.

ولفت إلى أن العمل جارٍ لتنفيذ محطة توليد كهروضوئية بقدرة 33 ميغاواط في المدينة الصناعية في حلب، والتعاقد على محطة بقدرة 31.9 ميغاواط في جندر بريف حمص.

سوريا
جانب من الاجتماع- الصورة من وكالة الأنباء السورية (2 يونيو 2021)

الاستثمار في الطاقات المتحددة

أكد المشاركون في الاجتماع أهمية عقد مؤتمر أو منتدى وطني للاستثمار في الطاقات المتجددة، وتوسيع التجارب في إنتاج طاقة الرياح والطاقة الشمسية.

وشددوا على ضرورة الاهتمام بمسألة بحوث الطاقة والتعاون مع الجامعات ومراكز البحوث لاستثمار مخرجات البحث العلمي في إنتاج وتسويق الطاقات.

وكلّف عرنوس وزارة الكهرباء برفع تقرير تتبّعي لعملها خلال شهر، لقياس نِسب التقدم والإنجاز في العمل، مع التأكيد على منشآت القطاعين العام والخاص في تركيب أجهزة الطاقة الشمسية وترشيد استخدام الكهرباء في المنشآت العامة والشوارع لتحقيق التوازن بين الإنتاج والطلب على الطاقة الكهربائية.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى