رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءطاقة متجددةكهرباء

إنيل غرين باور تبدأ تنفيذ 5 مشروعات طاقة متجددة في أميركا

بقدرة 1.5 غيغاواط

آية إبراهيم

بدأت شركة إنيل غرين باور الإيطالية أعمال تنفيذ 5 مشروعات جديدة للطاقة المتجددة في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى أنظمة تخزين البطاريات.

وتشمل هذه المشروعات، 3 في تكساس، (مشروع روسلاند للطاقة الشمسية بقدرة 639.6 ميغاواط، ومشروع موقع بلو جاي للطاقة الشمسية بقدرة 270 ميغاواط، ومخطط رانشلاند للرياح بقدرة 263 ميغاواط)، وكل منها مزود ببطارية تخزين إضافية، حسبما ذكر موقع ري نيوز بيز المعني بشؤون الطاقة.

والمشروعان الآخران هما مشروع طاقة الرياح البرية "ألتا فارمز" في إلينوي، ومشروع طاقة الرياح روكهافن 140 ميغاواط في أوكلاهوما.

تفاصيل مشروعات إنيل غرين باور

تمثّل مشروعات الرياح والطاقة الشمسية والهجينة الجديدة -التي أُعلن عنها اليوم الخميس، وتقع في تكساس وإلينوي وأوكلاهوما- أكثر من 1.5 غيغاواط من السعة الجديدة، و319 ميغاواط من سعة تخزين البطاريات.

ومن المقرر أن تضيف إنيل أنظمة تخزين بطاريات بقدرة 57 ميغاواط إلى مشروعين تشغيليين في تكساس، وهما مزرعتا الرياح هاي لونسوم، ورودرانر للطاقة الشمسية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة إنيل رئيس خط الأعمال العالمية لتوليد الكهرباء، سالفاتور برنابي: "لا يمكن إيقاف التحوّل الأميركي إلى الطاقة النظيفة، وتلعب إنيل غرين باور دورًا رائدًا".

إستراتيجية إنيل غرين باور

أكد برنابي أنه مع وجود أكثر من 2 غيغاواط قيد الإنشاء الآن في الولايات المتحدة، أكثر من أي وقت مضى، تخلق إنيل مع المجتمعات والشركاء سلسلة القيمة بأكملها، ما يساعد على تحقيق أهداف الطاقة النظيفة الطموح لواضعي السياسات والشركات على حد سواء.

ومن المخطط أن تولِّد المشروعات الـ5 الجديدة قيد الإنشاء أكثر من 4.1 تيراواط/ساعة من الكهرباء المتجددة سنويًا، أي ما يعادل تجنُّب 2.5 مليون طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وتكفي لتزويد أكثر من 525 ألف منزل أميركي سنويًا بالكهرباء، كما يوفر بناء المشروعات أكثر من 1500 وظيفة بناء.

ومن خلال هذه المشروعات تمتلك إنيل -حاليًا- أكثر من 2.3 غيغاواط من الطاقة المتجددة قيد الإنشاء، وبحلول منتصف العام ستكون لديها 606 ميغاواط من سعة تخزين البطاريات قيد الإنشاء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى