رئيسيةأخبار السياراتسيارات

أول وجهة دولية.. نيو الصينية تغزو السوق النرويجية

طرح نسخة أوروبية في سبتمبر المقبل

آية إبراهيم

اختارت شركة نيو الصينية لصناعة السيارات الكهربائية النرويج -أكبر مستخدم للسيارات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات- لأول غزو لها في الأسواق الدولية.

ومن المخطط أن تقدِّم نيو النرويج نسخة أوروبية من إي إس 8 -سيارة الدفع الرباعي الكهربائية الرائدة من نيو- للعملاء النرويجيين بدءًا من سبتمبر/أيلول المقبل، وتتبعها إي تي 7 سيدان في عام 2022، حسبما ذكر موقع تيك كرانش.

وقال مؤسس شركة نيو، ويليام لي -في تصريحات صحفية له أمس الخميس-: "إن قرار جعل النرويج وجهة أولى لنا في الخارج مدعومًا بالتفكير طويل المدى، إذ إن النرويج أكثر دولة صديقة للسيارات الكهربائية من بين الدول الأوروبية".

النرويج وجهة نيو الجديدة

تمتد علاقة شركة نيو مع النرويج إلى عام 2018، عندما قدّم مصرف النرويج -الصندوق السيادي للبلاد- إلى شركة صناعة السيارات "دعمًا حاسمًا" خلال طرحها العام الأولي.

كما وقّعت نيو اتفاقية شراكة إستراتيجية مع الرابطة النرويجية للمركبات الكهربائية في عام 2018.

ويُعدّ المعدل المرتفع لاعتماد المركبات الكهربائية في النرويج هدفًا لتوجه نيو إلى قاعدة مستهلكين متنامية من مالكي السيارات الكهربائية.

ومن المتوقع أن تواجه نيو منافسة من صانعي السيارات الصينيين مثل إكسبينغ، والمنافسين الدوليين مثل تيسلا، وشركات صناعة السيارات الأوروبية مثل فولكس فاغن وأودي.

خطة نيو

تخطّط شركة نيو -إلى جانب مبيعات السيارات- لفتح مراكز خدمة متخصصة ومحطات شحن المركبات ومحطات تبديل بطاريات في النرويج.

كما تهدف إلى بناء 4 محطات تبديل للبطاريات حول أوسلو بحلول نهاية عام 2021، مع محطات تبديل إضافية قادمة إلى المدن النرويجية (بيرغن وتروندهايم وستافنجر وكريستيانساند) في عام 2022.

ويتكون فريق نيو النرويجي من 15 شخصًا، ولكنّ العدد من المتوقع أن ينمو إلى نحو 50 بحلول نهاية عام 2021.

مبيعات نيو

كانت بداية شركة صناعة السيارات الصينية بطيئة منذ تأسيسها في عام 2014، لكنها بدأت تحقيق مكاسب في النصف الثاني من عام 2020 حتى الربع الأخير.

وأبلغت شركة نيو عن تسليم 20 ألفًا و60 سيارة في الربع الأول، بزيادة قدرها 422.7% عن المدة نفسها من العام الماضي.

كما ارتفعت المبيعات في الربع الأول من عام 2021 بنسبة 15.6% عن الربع الرابع، وقد سلّمت 102 ألف سيارة حتى الآن، كما ساعدت عمليات التسليم الشركة على زيادة مبيعات سياراتها بنسبة 489% مقارنة بالربع الأول من عام 2019.

أسباب ارتفاع المبيعات

من المتوقع أن تكون الزيادة في المبيعات ناتجة جزئيًا عن الظهور الأول في يناير/كانون الثاني لـ"إي تي 7"، سيارتها الكهربائية الرائدة وأول طراز للمركبة يزوّد بما يُسمى برنامج "القيادة الذاتية".

وكانت الشركة خارجة عن المألوف عندما يتعلق الأمر بالشحن، إذ تتبنى خيار تبديل البطارية، بالإضافة إلى محطات التوصيل والشحن التقليدية.

وقال ويليام لي إن نيو أكملت بالفعل أكثر من 2.4 مليون مقايضة للمستخدمين الصينيين؛ وهو رقم ينمو بمقدار 10 آلاف يوميًا.

كما أطلقت الشركة خيار شراء "البطارية كخدمة" في أغسطس/آب الماضي، الذي يسمح للسائقين باستئجار البطارية من الشركة وشراء السيارة فقط.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى