رئيسيةأخبار الكهرباءكهرباء

سوريا تتهم تركيا بالتسبب في فصل الكهرباء عن محافظة الحسكة

بعد توقف عملية التوليد من سد الفرات

اتهم النظام السوري، تركيا، بالتسبب في فصل التيار الكهربائي عن محافظة الحسكة، شمال شرق البلاد، لليوم السابع على التوالي.

وقال مدير عام شركة كهرباء الحسكة، المهندس أنور عكلة، إن تحكم النظام التركي في كميات المياه الواردة إلى سد الفرات "وسرقته حصة سوريا من مياه النهر" أديا إلى توقف عنفات توليد الطاقة الكهربائية في السد، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية.

أزمة الكهرباء في الحسكة

أوضح عكلة أن نقص الوارد المائي تسبّب في خروج خط توتر 230 -الذي يصل بين محطتي الطبقة والبواب- عن الخدمة، وهو المصدر الأساس الذي يُعتمد عليه في تغذية أحياء مدن الحسكة ومناطقها.

وتأتي أزمة توقف توليد الكهرباء من سد الفرات، لتضاف إلى معاناة قطاع الكهرباء في سوريا، الذي يشهد مرحلة أسوأ أزمة يشهدها قطاع الكهرباء في عصره، بعد تراجع إنتاج المحطات بسبب الصيانة وانهيار بعضها بسبب الحرب، فضلًا عن عدم توفر الوقود اللازم لتشغيل البعض الآخر.

وأشار أنور عكلة إلى أن شركة كهرباء الحسكة تعمل حاليًا بالاعتماد على الكميات المنتجة في منشأة توليد السويدية -البالغة بين 40 و50 ميغاواط يوميًا- من أجل تشغيل المناطق الخدمية، التي تشمل المستشفيات والمخابز والمطاحن والاتصالات والمياه، من أجل ضمان استمرار تقديم الخدمات إلى أهالي المحافظة.

مطالب بوقف الانتهاكات التركية

أكد عكلة أن تحسُّن واقع الكهرباء في المحافظة مرتبط بتحسُّن الوارد المائي للسد، الأمر الذي يتطلب إطلاق مياه نهر الفرات ووقف انتهاكات النظام التركي بكل الوسائل الممكنة؛ على حد وصفة.

وتسبّبت الأزمات -التي تعيشها سوريا على مدار السنوات الـ10 الماضية، والحرب التي لم تتوقف، فضلًا عن الانقسامات، وسيطرة تنظيم داعش الإرهابي على أجزاء من البلاد- في فقدانها نحو 70% من محطات الكهرباء وخطوط النفط والغاز.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى