رئيسيةأخبار الغازأخبار النفطعاجلغازنفط

كونتيننتال ريسورسز تخطط لتحويل عملياتها من الغاز الطبيعي إلى إنتاج النفط

مع تكثيف استكمال الآبار بحقل باكن في ولاية نورث داكوتا

نوار صبح

قالت شركة كونتيننتال ريسورسز المنتجة للنفط الصخري إن نحو 70% من عمليات استكمال الآبار -في النصف الثاني من العام الجاري- ستركّز على حقل خام باكن الصخري، مقابل نحو 50% من عمليات الإكمال في بداية العام، حسبما أوردت وكالة رويترز.

وقالت الشركة إنها ستُزيد أنشطتها في حقل باكن الصخري بولاية داكوتا الشمالية هذا العام، إضافة إلى تحويل مزيد من عمليات إنتاجها إلى النفط الخام من الغاز الطبيعي.

وأوضح المسؤول التنفيذي في الشركة، بيل بيري، للمستثمرين -خلال إعلان عام عن الأرباح- أن الشركة تعيد توجيه محفظتها الإنتاجية، بهدف زيادة التركيز على النفط.

انتعاش أسعار النفط في أميركا

أدى تسارع وتيرة طرح لقاح لفيروس كورونا إلى انتعاش أسعار النفط في الولايات المتحدة، إذ وصل سعر التداول إلى نحو 64 دولارًا للبرميل يوم الخميس، مقابل نحو 15 دولارًا للبرميل قبل عام، حين أدت عمليات الإغلاق الصحي إلى تراجع الطلب على الوقود وتضرر سوق النفط.

كما ارتفعت أسهم شركة كونتيننتال بنسبة 1.52%، لتصل إلى 27.96 دولارًا في تداولات منتصف النهار.

هارولد هام
هارولد هام الرئيس التنفيذي لشركة كونتيننتال ريسورسز

زيادة أنشطة كونتيننتال ريسورسز

قال الرئيس التنفيذي لشركة كونتيننتال، هارولد هام، للمستثمرين، إن العرض والطلب يعودان إلى التوازن، وهذا يدعم أسعار السلع في المستقبل.

وقال إنه لا يزال هناك فائض في المعروض في السوق، إذ يعتمد الاتجاه الصعودي في أسعار النفط -إلى حد كبير- على منظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك".

وتوقعت شركة كونتيننتال -أكبر منتج للنفط في حقل خام باكن- استمرار تشغيل خط أنابيب داكوتا، الذي يمثّل الشريان الرئيس لنقل الخام من ولاية داكوتا الشمالية، ويعمل دون تصريح فيدرالي رئيس، إلى أن تبتّ محكمة محلية أميركية في أمره.

وقال مسؤولون تنفيذيون إن شركة كونتيننتال ريسورسز ستباشر نشاطها في حوض نهر باودر في ولاية وايومنغ، وتعتزم تشغيل حفارتين هناك، في هذا الربع من العام.

وتخطّط الشركة لحفر أول بئر لها هناك في الأيام المقبلة، بعد أن دخلت المنطقة من خلال استحواذها على شركة سامسون في مارس/آذار.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى