كهرباءأخبار الكهرباءرئيسية

شركة الكهرباء الفرنسية تعلن موعد غلق آخر محطتها العاملة بالفحم في بريطانيا

ضمن خطتها لتحقيق الحياد الكربوني

محمد فرج

تعتزم شركة الكهرباء الفرنسية "إي دي إف" إغلاق محطتها العاملة بالفحم في غرب بورتون، نهاية سبتمبر/أيلول من العام المقبل، وهي آخر محطة فحم للشركة في بريطانيا.

وقد ساعد التقليص السريع لعدد محطات الكهرباء التي تعمل الفحم على خفض انبعاثات الكربون في بريطانيا بشكل أسرع من أيّ دولة غنية أخرى منذ عام 1990.

وتتطلع لندن إلى أن تكون على الطريق الصحيح لتحقيق هدفها المتمثل في التخلص التدريجي من الوقود الأحفوري بالكامل من عام 2024.

ولا يزال الفحم يُستخدم لتلبية ذروة الطلب في فصل الشتاء، وفقًا لما ذكرته بلومبرغ.

وسيجري تخفيض عدد موظفي المحطة الـ 170 إلى 50 بحلول الوقت الذي يبدأ فيه وقف التشغيل في أكتوبر/تشرين الأول.

ومع إغلاق وحدة الفحم النهائية في محطة توليد الكهرباء، فإن ذلك سيترك محطة واحدة فقط متبقية في إنجلترا ومحطة واحدة في أيرلندا الشمالية -حسبما ذكرت بلومبرغ-.

وتحاول شركة الكهرباء الفرنسية العثور على مشتر لمحطة غرب بورتون التي تعمل بالغاز الطبيعي، في الوقت الذي تركز فيه على المواد النووية ومصادر الطاقة المتجددة.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى