سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

إنتاج النفط الأميركي يتجاوز 11 مليون برميل لأول مرة منذ أبريل

مع انتهاء تداعيات الأعاصير على حقول خليج المكسيك

سالي إسماعيل

ارتفع إنتاج النفط في الولايات المتحدة بنحو 692 ألف برميل يوميًا خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، مع انتهاء تداعيات الأعاصير على إنتاج خليج المكسيك.

وكشف تقرير إدارة معلومات الطاقة الأميركية الشهري الصادر اليوم الجمعة، أن إنتاج الولايات المتحدة من النفط بلغ 11.124 مليون برميل يوميًا خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2020 مقارنة مع 10.432 مليون برميل يوميًا المسجل في أكتوبر/تشرين الأول.

حاجز الـ 11 مليون برميل

تجاوز بذلك الخام الأميركي حاجز 11 مليون برميل يوميًا خلال نوفمبر/تشرين الثاني لأول مرة منذ أبريل/نيسان 2020، عندما كان الإنتاج يبلغ 12.010 مليون برميل يوميًا، بحسب إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

وجاء الإنتاج بوتيرة أعلى قليلاً من تقديرات تقرير آفاق الطاقة قصير الأجل لإدارة معلومات الطاقة ووكالة الطاقة، حيث كانت تشير إلى أن الإنتاج الأميركي من الخام سيبلغ 11.015 و11.001 مليون برميل يوميًا على الترتيب.

إنتاج النفط في خليج المكسيك

يأتي ذلك بالتزامن مع ارتفاع إنتاج النفط في خليج المكسيك بنحو 645 ألف برميل يوميًا على أساس شهري في نوفمبر/تشرين الثاني ليصل إلى مليون برميل يوميًا.

كما صعد الإنتاج النفطي في ولاية أوكلاوهما بنحو 29 ألف برميل يوميًا خلال نوفمبر/تشرين الثاني، في حين أن إنتاج ولاية نيو مكسيكو من الخام وصل لأعلى مستوى في تاريخه عند 1.106 مليون برميل يوميًا.

وزاد إنتاج ولاية تكساس من النفط بنحو 9 آلاف برميل يوميًا، ليرتفع إلى 4.653 مليون برميل يوميًا، بحسب إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

وفي الوقت نفسه، زاد إنتاج الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي بنحو 3% على أساس سنوي خلال نوفمبر/تشرين الثاني، ليصل إلى 112.274 مليار قدم مكعبة يوميًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى