رئيسيةأخبار السياراتسياراتعاجل

نيسان تعتزم التحوّل كليًا لإنتاج السيارات الكهربائية بحلول 2030

في إطار خطة الشركة للحياد الكربوني 2050

تعتزم شركة صناعة السيارات اليابانية، نيسان، التحوّل كليًا إلى إنتاج السيارات الكهربائية، بحلول عام 2030، في إطار خطتها للحياد الكربوني، بحلول 2050.

وأوضحت الشركة في بيان، اليوم الأربعاء، أنه في إطار تحوّلها إلى السيارات الكهربائية، فإنها تعمل على عدد من المحاور، من بينها ابتكارات البطاريات، بما في ذلك البطاريات الصلبة والتكنولوجيات المتعلقة بتطوير البطاريات من أجل صنع سيارات كهربائية أكثر تنافسية من ناحية التكاليف والكفاءة.

كما تعمل على تحقيق المزيد من التطورات في محركات نيسان "إي باور E-POWER" الكهربائية، لزيادة كفاءة استخدام الطاقة، وتطوير النظام البيئي للبطاريات، وتمكين المباني من توليد الطاقة ذاتيًا باستخدام مصادر متجددة.

وتسعى نيسان إلى ابتكارات في مجالات التصنيع، تهدف للوصول إلى معدلات إنتاجية أعلى في مجال تجميع السيارات بدءًًا من مبادرة نيسان للمصانع الذكية.

كما تسعى لتحقيق المزيد من الكفاءة في استهلاك الطاقة والمواد المُستخدمة في التصنيع، من أجل تحقيق الطموحات طويلة الأجل للحدّ من انبعاثات الكربون.

زيادة السيارات الكهربائية

قال الرئيس التنفيذي لشركة نيسان ماكوتو أوشيدا: إننا "نعمل على زيادة السيارات الكهربائية التي نقدّمها في مختلف الأسواق حول العالم، وتطوير الابتكارات لإثراء حياة الناس، في إطار خطة للقضاء على انبعاثات الكربون والإسهام في المجهودات الدولية المبذولة للحدّ من أثار التغيّرات المناخية".

وكانت الشركة قد أطلقت برنامج "نيسان الأخضر"، في إطار مساعيها لخفض آثار انبعاثات الكربون لمختلف منتجاتها وعملياتها، وقدّمت أول سيارة كهربائية يتمّ إنتاجها بكميات ضخمة في العالم وهي السيارة "نيسان لايف"، التي حققت مبيعات بلغت أكثر من نصف مليون سيارة.

برنامج نيسان الأخضر

تركّز الشركة من خلال برنامج نيسان الأخضر، على 4 محاور، تتمثّل في دعم التوجّه في القضاء على انبعاثات الكربون من خلال تكنولوجيات السيارات الكهربائية والسيارات الذكية، وإقامة نظام يستخدم الموارد على نحو كفء ومستدام، والارتقاء بالخدمات لاستخدام السيارات، والتأكد من الاعتماد على أنظمة وأساليب ذات انبعاثات أكثر نظافة، وخفض استهلاك المياه والحفاظ على جودة المياه في عمليات التصنيع.

وتأمل الشركة اليابانية أن تُصبح 100% من السيارات الجديدة كليًا -التي تقدّمها بالأسواق الرئيسة في اليابان والصين والولايات المتحدة الأميركية وأوروبا- سيارات كهربائية، لتُصبح بذلك من الشركات الرائدة في دعم الاعتماد على تكنولوجيات السيارات الكهربائية، بحلول 2030.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى