التقاريرأخبار السياراترئيسيةسياراتعاجل

بداية الغيث.. بايدن يعلن تغيير أسطول السيارات الحكومية بأخرى كهربائية

الخطة تتضمن أكثر من 645 ألف سيارة

محمد فرج

بدأ الرئيس الأميركي جو بايدن، تنفيذ وعوده التي أكد عليها خلال جولاته قبل ماراثون الانتخابات الرئاسية، والخاصة بعودة أميركا لاتفاق باريس للمناخ والاعتماد على الطاقة النظيفة والتوسع في السيارات الكهربائية.

وقال بايدن أمس الإثنين: إن الحكومة ستستبدل سيارات كهربائية مصنّعة في الولايات المتحدة بالأسطول الفيدرالي كاملًا من السيارات والشاحنات وسيارات الدفع الرباعي.

وتعدّ تصريحات بايدن جزءًا من التزام مرتبط بوعد أوسع نطاقًا في حملته الانتخابية، بخلق مليون وظيفة جديدة في صناعة السيارات وسلاسل التوريد الأميركية.

شحن سيارة كهربائية
شحن سيارة كهربائية

دفعة لصناعة السيارات الأميركية

يمكن لهذا الالتزام أن يعطي دفعة قوية لشركات صناعة السيارات في الولايات المتحدة، لا سيما تلك التي لديها محافظ متنوعة تشمل سيارات الركّاب والشاحنات التجارية والخفيفة.

وجاءت تصريحات بايدن قبل التوقيع على الأمر التنفيذي "صنع في أميركا"، الذي يضع قواعد أكثر صرامة على ممارسات المشتريات التي تتبعها الحكومة الفيدرالية.

وتنص قواعد الشراء الأميركية على أن كمية معينة من المنتج يجب أن تكون مصنوعة في الولايات المتحدة.

وقال بايدن، إن الأمر التنفيذي "صنع في أميركا" يغلق الثغرات، ويهدف إلى زيادة مشتريات المنتجات المصنوعة في الولايات المتحدة.

أسطول سيارات الحكومة

أكد بايدن أن التوجيه الأميركي لشراء السيارات سيمتدّ إلى أسطول الحكومة الفيدرالية الضخم من المركبات.

وبلغ عدد السيارات لدى الحكومة الأميركية أكثر من 645 ألف سيارة، بحسب إحصاءات عام 2019.

وقال متحدث إدارة الخدمات العامة التابعة للحكومة الأميركية" جي سي إيه": إننا "نسعى لاستكشاف الفرص للاستفادة من القوة الشرائية للحكومة الفيدرالية لمعالجة أزمة المناخ، بما في ذلك تخضير الأسطول الفيدرالي".

وتدير "جي سي إيه" حاليًا أكثر من 224 ألف سيارة.

سيارة تيسلا - موديل 3
سيارة تيسلا - موديل 3

خطط متنوعة للشركات

أوضح خبراء، أن شركة تيسلا الأميركية المهيمنة على السيارات الكهربائية، تفتقر إلى العمال النقابيين وارتفاع تكلفة سياراتها - حتى النموذج 3 الأقل تكلفة- ما يمثل ذلك حاجزًا أمامها للسيطرة على السوق الأميركية.

وأطلقت جنرال موتورز وحدة أعمال جديدة، في وقت سابق من الشهر الجاري، لتقديم العملاء التجاريين نظامًا بيئيًا من المنتجات الكهربائية والمتصلة، بجزء من محاولة الشركة التي تبلغ قيمتها 27 مليار دولار لتصبح شركة رائدة في صناعة السيارات الكهربائية.

وقالت جنرال موتورز، إنها تخطط لجلب 30 سيارة كهربائية جديدة إلى السوق العالمية، حتى عام 2025.

وسوف يكون أكثر من ثلثي عمليات الإطلاق متاحًا في أميركا الشمالية، وستُمَثَّل كل علامة من العلامات التجارية لجنرال موتورز، بما في ذلك كاديلاك شيفروليه وبويك، وفقًا لصناعة السيارات.

وفي الوقت نفسه، كشفت فورد، في نوفمبر/تشرين الثاني، عن شاحنة شحن كهربائية بالكامل، بجزء من استثمارها بقيمة 11.5 مليار دولار.

ومن المتوقع أن تبدأ ريفان في إنتاج وتسليم شاحنتها الصغيرة الكهربائية، في يوليو/تموز، تليها سيارات الدفع الرباعي الكهربائية بالكامل.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى