سلايدر الرئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددةعاجل

مشروع إماراتي عالمي لإنتاج الألومنيوم باستخدام الطاقة النظيفة

لتصبح أول دولة تنتج الألومنيوم من خلال الطاقة الشمسية

وقعت هيئة كهرباء ومياه دبي، وشركة الإمارات العالمية للألومنيوم، اتفاقية اليوم الإثنين، لبدء إنتاج الألومنيوم في مصهر الشركة باستخدام الطاقة النظيفة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية.

وبموجب ذلك، تُصبح الإمارات أول دولة في العالم تنتج الألمنيوم باستخدام الطاقة الشمسية، انسجامًا مع رؤية نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لجعل دبي المدينة الأكثر استدامة على مستوى العالم، وتعزيز الريادة في تطوير وتطبيق أحدث التقنيات في قطاع الطاقة.

وقع الاتفاقية عبر تقنية الفيديو، كل من العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي نائب رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم سعيد محمد الطاير، والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم عبدالناصر بن كلبان.

وستزود هيئة كهرباء ومياه دبي، شركة الإمارات العالمية للألومنيوم بـ 560 ألف ميغاوات/ساعة سنويًا من الكهرباء من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ما يكفي لإنتاج 40 ألف طن من الألومنيوم في العام الأول، مع إمكان التوسع بشكل كبير مستقبلًا.

من جانبها، تقوم شركة الإمارات العالمية بتصدير الألومنيوم الذي يتم إنتاجه باستخدام الطاقة الشمسية، للمتعاملين حول العالم تحت اسم "سيليستيال".

إنجاز عالمي للإمارات

قال سعيد محمد الطاير: إن الإنجاز العالمي لكل من هيئة كهرباء ومياه دبي وشركة الإمارات العالمية، "يؤكد التزامنا الراسخ بتحقيق رؤية الشيخ محمد بن راشد نحو بناء اقتصاد أخضر في دولة الإمارات، والوصول لأهداف إستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 في تنويع مصادر الطاقة، وتوفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050".

وتابع: "لتحقيق هذه الأهداف أطلقنا العديد من المبادرات والمشروعات، أبرزها مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية على مستوى العالم في موقع واحد بطاقة تصل إلى 5000 ميغاوات بحلول عام 2030، وتعتمد مشروعات المجمع على تقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة".

وأضاف أن "هذا الإنجاز الجديد يسهم في تعزيز جهودنا بمجال خفض الانبعاثات الكربونية، من خلال إستراتيجية دبي للحد من الانبعاثات، والتي انخفضت في الإمارة بنهاية عام 2019 بنحو 22% مقارنة بسيناريو العمل المعتاد وتجاوزت النتائج التي تحققت الأهداف الموضوعة في إستراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية لتخفيض الانبعاثات بنسبة 16% بحلول عام 2021".

إنتاج الألومنيوم - عبدالناصر بن كلبان
عبدالناصر بن كلبان

تطوير مستقبل مستدام

من جهته، قال عبدالناصر بن كلبان: إن "الألومنيوم معدن خفيف الوزن وقوي وقابل لإعادة التدوير بلا حدود، وهذه الخصائص تعني أنه يلعب دورًا حيويًا في تطوير مستقبل مستدام، ومع ذلك، من المهم تصنيع الألومنيوم بشكل مستدام، وسيساهم سيليستيال الألمنيوم المصنوع في دولة الإمارات باستخدام الطاقة الشمسية، في جعل الحياة العصرية ممكنة حول العالم من خلال الحد من الانبعاثات الكربونية والحفاظ على البيئة للأجيال القادمة ..وهذه علامة مميزة لدولة الإمارات وقطاعنا الصناعي".

ويعود الفضل في توفر الطاقة الشمسية على النطاق المطلوب لصهر الألمنيوم، إلى الاستثمارات الكبيرة للإمارات، وأيضًا لهيئة كهرباء ومياه دبي وشركائها في الإمارة، التي تعتمد نموذج المنتج المستقل للطاقة في مشاريع الطاقة الشمسية.

وتبلغ قدرة مشروعات الطاقة الشمسية التي تم تشغيلها في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية حاليًا 1013 ميغاوات بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية.

كما أن لدى الهيئة مشروعات بقدرة 1850 ميغاوات قيد التنفيذ بتقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، إضافة إلى مراحل مستقبلية أخرى للوصول إلى 5 آلاف ميغاوات بحلول عام 2030.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى