أخبارأخباررئيسيةطاقة متجددةعاجلنفط

الجزائر تواصل مساعيها نحو التحرّر من الاعتماد على النفط

تسعى الجزائر للتحرّر من الاعتماد على النفط، والاتّجاه إلى مشروعات الطاقة الجديدة والمتجدّدة، خلال السنوات القليلة المقبلة.

ولتحقيق تلك الرؤى، عقد وزير الطاقات المتجدّدة، شمس الدين شيتور، اجتماعًا تضمّن "التفكير في نموذج طاقوي وطني، في آفاق 2030"، وعرض التجارب العالمية في مجال اللجوء إلى الموارد المستدامة.

حضر الاجتماع -وفق وكالة الأنباء الرسمية- ممثّلو وزارات الطاقة والموارد المائية والتعليم العالي والمناجم والنقل، إلى جانب الرقمنة والإحصاء.

وزير الطاقة الجزائري يبحث إستراتيجية إنتاج الكهرباء 2030
الوزيران عطار وشيتور خلال مؤتمر 30 ديسمبر 2020

كان وزيرا الطاقة عبدالمجيد عطار، والطاقة المتجدّدة شمس الدين شيتور، قد عقدا مؤتمرًا صحفيًا، في 30 ديسمبر/كانون الأوّل، تناولا خلاله الحديث عن مستقبل قطاع الطاقة الجزائري، والحاجة إلى إجراءات عاجلة للحفاظ على الموارد المتاحة للأجيال القادمة.

شهد المؤتمر الإعلان عن خطّة وطنية للتخلّص التدريجي من التبعية للنفط (الاعتماد على المحروقات)، والتوجّه نحو مصادر الطاقة الجديدة والمتجدّدة.

إستراتيجية الطاقة 2030

حسب بيان الوزارة، اليوم الثلاثاء: "ترتكز الإستراتيجية الطاقوية الوطنية، 2030، حول معاينة احتياطاتنا من الطاقة وتطوّر الإنتاج والاستهلاك على المستوى الوطني".

وسيأخذ هذا النموذج بعين الاعتبار التحولات التي شهدها العالم، حتّى تكون الجزائر مواكبةً للتكنولوجيا والتقنيات الحديثة المعمول بها في كلّ القطاعات الصناعية.

يقول الوزير شيتور: إن "النموذج الطاقوي المعتاد يؤدّي إلى التبذير واستغلال الطاقات الأحفورية، وهو ما يتسبّب في مشكلات سيواجهها البلد خلال 10 سنوات، لذا وجب الاختيار بين التصدير والاستيراد، وهنا تكمن أهمّية تصميم نموذج تحوّل طاقوي جديد طموح، ويتّسم بالمرونة".

ندوة أمن الطاقة في الجزائر

أشار الوزير إلى الاتّفاق، خلال الاجتماع، على تشكيل مجموعات عمل بهدف إيجاد حلول وجمع معلومات موثوقة، إلى جانب تنظيم ندوة، خلال شهر مايو/أيّار المقبل، تتناول "الوضعية العامّة للطاقة".

وتهدف الندوة إلى "التعمّق في موضوع الأمن الطاقوي والأمن الغذائي والصحّي والمائي"، باشراك القطاعات المعنية كافّةً، والخبراء المختصّين في المجال -حسب بيان الوزارة-.

الجزائر - شيتور
وزير الطاقات المتجددة الجزائري شمس الدين شيتور

الطاقة الشمسية في الجزائر

قال الوزير شيتور، في 21 ديسمبر/كانون الأوّل الماضي، إن الجزائر تسعى إلى إنتاج 1000 ميغاواط من الطاقة الشمسية، خلال 2021، ما يوفّر 1.5 مليار متر مكعّب من الغاز.

وكشف أن خطة بلاده للطاقة الشمسية، خلال العام الجديد (2021)، تأتي ضمن مساعي إنتاج 15 ألف ميغاواط، بحلول 2035.

وأكّد أهمّية ربط شراكات مع الفاعلين الأساسيين في مجال الطاقة الشمسية حول العالم، مشيرًا في ذلك إلى ألمانيا والولايات المتحدة والصين.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
التبعية للنفطالجزائرالجزائر والنفطالطاقة المتجددة في الجزائرعبدالمجيد عطارقطاع الطاقة في الجزائر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى