أخباررئيسيةعاجلغاز

بزيادة 14%.. سينوبك تعالج المزيد من الغاز في 2020

الواردات ارتفعت 18.6%

محمد زقدان

بلغ إجمالي كمّيات الغاز المعالجة -التي دخلت عمليات التشغيل- في شركة سينوبك الصينية (حكومية) 41.5 مليار متر مكعّب، بنهاية 9 ديسمبر/كانون الأوّل، بزيادة سنوية 14%.

جاء ذلك وفقًا لبيان صادر عن الشركة، حسبما نقل موقع ناتشورال جاز ورلد.

وقالت سينوبك، إنها اشترت 18 مليار متر مكعّب غاز من الحقول البرّية المحلّية، هذا العام، مضيفةً أن وارداتها من الغاز الطبيعي المسال ارتفعت بنسبة 18.6% إلى 16.44 مليون طن متري.

وأوضحت أن محطّتي استقبال الغاز الطبيعي في تشينغداو وتيانغين، كانتا تعملان بقدرة تحميل كاملة، خلال تلك الفترة.

وأضاف البيان، أن سينوبك اشترت 1.6 مليار متر مكعّب غاز من شركات مملوكة للدولة.

وتعافى استخدام الغاز في الصين من أدنى مستوياته، بداية العام، حيث جرى احتواء تفشّي فيروس كورونا إلى حدّ كبير.

سينوبك تستفيد من انخفاض الأسعار

قالت اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح في الصين، أواخر أكتوبر/تشرين الأوّل، إن استهلاك الغاز في البلاد، خلال الأشهر الـ9 الأولى من العام، وصل إلي 230.95 مليار متر مكعّب، بزيادة قدرها 3.6% سنويًا.

ووفقًا لبيانات سينوبك عن النصف الأوّل، ارتفع إنتاج الشركة للغاز الطبيعي 0.1 %، إلى 512.41 مليار قدم مكعّبة.

وكانت الشركة تستهدف إنتاج 580.5 مليار قدم مكعّبة، في النصف الثاني.

وفي أكتوبر الماضي، ذكر مسؤول تنفيذي في الشركة، أنها عزّزت المشتريات الفورية من الغاز الطبيعي المسال بأسعار منخفضة، بين يناير/ كانون الثاني وسبتمبر/أيلول.

وأضاف المسؤول، أن ذلك أسهم في تقليص خسائر الشركة بأنشطة استيراد الغاز.

وفي وقت سابق، قالت الشركة، إنها تعتزم أيضًا زيادة حصّة الغاز الطبيعي في محفظتها لإنتاج الطاقة إلى أكثر من 50%، بحلول 2023، عندما تصل طاقة إنتاجها السنوية من الغاز إلى 40 مليار متر مكعّب سنويًا، وبلغت الحصّة 41%، في 2019.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، نقلت وكالة رويترز عن مصادر مطّلعة قولها، إن سينوبك أرست مناقصة لشراء مليون طن من الغاز الطبيعي المسال سنويًا، لمدّة 10 سنوات، على قطر غاز، وذلك بهدف الاستفادة من انخفاض الأسعار.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
استيراد الغاز انخفاض أسعار الغاز شركة سينوبك الصينية فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) معالجة الغاز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى